الفيسبوكيون .. يتضامنون مع ضحايا الطائرة العسكرية

الفيسبوكيون .. يتضامنون مع ضحايا الطائرة العسكرية

إستيقظ اليوم الأربعاء الجزائريون على وقع كارثة جوية عسكرية راح ضحيتها 257 شخصا إثر تحطم طائرة عسكرية ببوفاريك في البليدة.

التفاعل كان سريعا من رواد “الفيسبوك” الذين تناقلوا الخبر فور وقوع الحادث بنشر الصور الأولى للدخان الناجم عن تحطم الطائرة .

رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تقاسموا مأساة أكثر من 200 شهيد وعايشوها لحظة بلحظة، فلم يفوتوا أي معلومة كانت ترد عبر قناة “النهار”.

من 105 إلى 180 إلى 202 فـ 240 حتى 257، أرقام أرعبت الفيسبوكيين كيف لا وهي عدد أرقام إرتقاء الشهداء .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة