''الفيفا'' ينصف شاوشي والجزائر بعد ظلم مبارة الفراعنة في أنغولا

''الفيفا'' ينصف شاوشي والجزائر بعد ظلم مبارة الفراعنة في أنغولا

أصدرت الجمعية العمومية بالإتحاد الدولي لكرة القدم ''الفيفا''

 قراراً بمنع اللاعبين من خداع حراس مرمى الفرق المنافسة عند تسديدهم ركلات الجزاء، مشيرة إلى صعوبة تطبيق هذا القرار بداية من بطولة كأس العالم التي ستنطلق فعالياتها في 11 من جوان المقبل بجنوب إفريقيا. وطبقاً لصحيفة ”ديلي ميل” البريطانية الشهيرة فإن الجمعية العمومية في ”الفيفا” قررت أن يسدد اللاعبون ركلات الجزاء مباشرة دون اللجوء لأي حيل من شأنها خداع حارس مرمى الفريق المنافس حتى يتسنى للاعب تسديدها بنجاح.

وأوضحت الصحيفة أن اللاعب الذي سيخالف ذلك سيحصل على إنذار مباشرة من حكم المباراة.  الجدير بالذكر أنه تم الإستشهاد بركلة الجزاء التي أحرزها نجم منتخب مصر حسني عبد ربه في مرمى المنتخب الجزائري في المباراة التي أقيمت بينهما في الدور نصف النهائي ببطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة التي استضافتها أنغولا في جانفي الماضي، حيث وصفت خداع حسني لفوزي شاوشي حارس ”الخضر” عند تسديده لركلة الجزاء بـ ”القبيح”.  ومن جانبه، قال مراسل الجمعية العمومية: ”نحن نرى العديد من الأمثلة على ذلك عند مشاهدة فيديو المباريات، وأعتقد أن هذا الأمر خالٍ من الروح الرياضية من جانب اللاعبين، حيث يذهب الحارس فى اتجاه ليسدد اللاعب في الإتجاه الأخر، وإنها بالطبع ليست روحا رياضية”. فيما أضاف مراسل آخر من اللجنة العمومية في ”الفيفا” أن مشاهدة مثل هذه الفيديوهات أمر مضحك للغاية.

وقال جيوميه فالكي الأمين العام في ”الفيفا”: ”يجب أن نجعل الحكام واللاعبين والمدربين يدركون خطورة هذا الأمر عن طريق عرض الفيديوهات عليهم ليدركوا خطأهم جيداً”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة