القاضي المحقق بالمحكمة العليا يستمع إلى جودي وبن مسعود في قضية طحكوت

القاضي المحقق بالمحكمة العليا يستمع إلى جودي وبن مسعود في قضية طحكوت

وزير السياحة استفاد من الإفراج من دون توجيه تهم له

فيما تم وضع كريم جودي تحت الرقابة القضائية

مثل، أمس، وزير السياحة والصناعات التقليدية عبد القادر بن مسعود، ووزير المالية الأسبق كريم جودي، أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا.

على ضوء التحقيقات التي فتحت ضدهما في وقت سابق، على ضوء الاشتباه في تورطها في عدة قضايا تخص منح امتيازات غير مشروعة للغير.

ووصل، أمس، وزير المالية الأسبق، كريم جودي، إلى مقر المحكمة العليا، حوالي الساعة الثامنة والنصف،

على متن سيارة ألمانية سوداء اللون رفقة سائقه الشخصي، أين مثل أمام القاضي المحقق لمدة ساعة ونصف،

أين استمع إليه بخصوص التهم الموجهة إليه، والمتعلقة بمنح امتيازات غير مشروعة للغير وتبديد أموال عمومية

وسوء استغلال الوظيفة واستعمال النفود، أين استفاد لثاني مرة من إجراءات المتابعة القضائية.

وحسب المعلومات التي تحوز عليها «النهار»من مصادر قضائية، فإن التحقيق الذي جرى مع كريم جودي قد

تم في إطار التحقيق المفتوح ضد رجل الأعمال المسجون محي الدين طحكوت.

وفي سياق متصل، مثل، أمس، وزير السياحة والصناعات التقليدية الحالي، عبد القادر بن مسعود، هو الآخر، أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا.

أين وصل، صبيحة أمس، إلى مقر المحكمة العليا، وقد تم الاستماع إليه في إطار ذات التحقيق المفتوح ضد رجل الأعمال محي الدين طحكوت.

والذي يخص بالأساس منح امتيازات غير مستحقة للغير لما كان يشغل منصب والي تيسمسيلت خلال السنوات المنصرمة.

وحسبما أوردته مصادر على صلة بالتحقيق لـ«النهار»، فإن بن مسعود تم الاستماع إليه لمدة ساعة ونصف من قبل المستشار المحقق.

ليستفيد بعدها من إجراءات الإفراج، فيما لم توجه إليه أي تهمة بخصوص القضية، وقد شوهد وهو يغادر المحكمة على الساعة الواحدة زوالا.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=675503

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة