القبضة الحديدية متواصلة بين أشيو وحناشي، ومفتاح يمدد فترة راحته

القبضة الحديدية متواصلة بين أشيو وحناشي، ومفتاح يمدد فترة راحته

تسود أجواء

متميزة في تدريبات شبيبة القبائل بعد عودة الفريق إلى جو التدريبات بداية هذا الأسبوع بحضور جل العناصر عدا الظهير الأيمن الدولي ربيع مفتاح الذي مازال ممددا فترة الراحة إلى إشعار آخر غير محدد، بموافقة من الطاقم الفني بقيادة المدرب الأول جون كريستيان لانغ على اعتبار عدم استفادته من فترة راحة بسبب تواجده السابق مع المنتخب الوطني خلال مباراتي مصر وزامبيا السابقتين على عكس باقي زملائه الذين ركنوا للراحة والعطلة مباشرة بعد إسدال الستار على البطولة الوطنية. 

 بمقابل ذلك، لم يعد المهاجم حسين اشيو هو الآخر إلى جو التدريبات مع التشكيلة، وعلى عكس زميله مفتاح فإن هذا الأخير لم يباشر التدريبات ليس لأنه قرر الاستفادة من العطلة التي حرم منها بسبب تواجده هو الآخر مع المنتخب الوطني، وإنما لعدم توصله إلى أرضية اتفاق مع الرئيس محند الشريف حناشي حول تجديد عقده في تشكيلة” الكناري”، حيث مازالت القبضة الحديدية متواصلة بين هذا الأخير واللاعب الذي يصر على مطالبه المالية التي اعتبرتها الإدارة القبائلية مرتفعة، على الرغم من التطمينات الآتية من المحيط المقرب من هذا الأخير والتي أكدت أنه ينوي الرضوخ إلى الشروط المالية التي أملاها أشيو خوفا من ضياع صفقته هو الآخر على غرار أبرز الركائز الأساسية التي غادرت التشكيلة القبائلية لنفس السبب، على غرار الحارس فوزي شاوشي، عبد السلام ، دراڤ وأسماء أخرى، خاصة وأن رحيل أشيو سيجعل الجمهور القبائلي ينقلب على الإدارة وفي مقدمتها الرئيس محند الشريف حناشي. على صعيد آخر ستجري الشبيبة رسميا تربصها التحضيري المغلق بالمغرب قبل منتصف شهر جويلية، والذي سيمتد لـ 15 يوما كاملا.    


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة