القذافي لصحافية امريكية: “شعبي مستعد للموت من اجلي

القذافي لصحافية امريكية: “شعبي مستعد للموت من اجلي
  قال الزعيم الليبي معمر القذافي في مقابلة مع صحافية امريكية من محطة التلفزة “اي بي سي” الاثنين “ان شعبي يحبني ومستعد للموت من اجل حمايتي”.

وقال القذافي بلغة انجليزية ركيكة حسب ما ذكرت محطة بي بي سي التلفزيونية “هم يحبونني. شعبي كله معي. كلهم يحبونني. هم سيموتون من اجل حمايتي وحماية شعبي”.

واضاف “انتم لا تفهمون النظام هنا، والعالم لا يفهم النظام هنا، سلطة الشعب. (لا توجد) ابدا مظاهرات في الشوارع” مضيفا “لا يوجد اي شخص ضدنا، ضدي، لماذا تنظيم المظاهرات؟”.

وادلى القذافي بهذه المقابلة مع الصحافية الامريكية كريستيان امانبور وهي صحافية تعمل لحساب اي بي سي وقد اوردتها في رسالة على صفحتها على موقع تويتر.

وكرر القذافي القول ان الذين يتظاهرون في البلد هم تحت تأثير المخدرات التي تقدمها القاعدة، حسب محطة التلفزيون البريطانية.

ونقلت بي بي سي عن القذافي قوله ان الناس استولوا على الاسلحة وان انصاره تلقوا الامر بعدم الرد على اطلاق النار.

وردا على سؤال حول ما اذا كان يشعر بخيانة الولايات المتحدة له، اجاب القذافي حسب بي بي سي “فوجئت انه كنا في حلف مع الغرب لمحاربة القاعدة وانه تخلى عنا الان ونحن نحارب ارهابيين”.

واضاف “ربما يريدون احتلال ليبيا”، حسب ما قالت محطة اي بي سي الاميركية التي اوضحت ان الزعيم الليبي شدد على انه لا يستطيع الاستقالة كونه ليس رئيسا او ملكا.

واعلن معمر القذافي ان الرئيس الاميركي باراك اوباما هو “رجل جيد” ولكنه ضحية “تضليل”.

واوضح ان “التصريحات التي سمعتها منه يجب ان تصدر عن شخص اخر” مضيفا ان “اميركا ليست شرطي العالم”.

وباتت المعارضة الليبية تسيطر الاثنين على مناطق شاسعة من البلاد بينها حقول نفط، في حين لا يزال القذافي يتجاهل الضغوط الدولية التي تشتد عليه ويقلل من اهمية الانتفاضة الدامية التي تصدع نظامه. ولم تعد قواته في اليوم الرابع عشر للانتفاضة غير المسبوقة، تسيطر سوى على العاصمة طرابلس والمناطق المحيطة بها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=44361

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة