القرضاوي يدعو إلى مقاطعة كوكا كولا وبيبسي

القرضاوي يدعو إلى مقاطعة كوكا كولا وبيبسي

أفتى الشيخ الداعية يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد الدولي لعلماء المسلمين، بحرمة شراء البضائع الأمريكية والإسرائيلية، معتبرا ذلك بمثابة إحدى الكبائر. نشر الموقع الإلكتروني الخاص

بالداعية القرضاوي، مضمون فتوى خاصة بالمقاطعة الاقتصادية لمن يعادي الأمة الإسلامية. وجاء في نص الفتوى ما مفاده أنه يجب على كل مسلم المشاركة في الجهاد الاقتصادي، مذكرا في هذا الإطار بالفتوى التي أصدرها في وقت سابق بمعية عدد من علماء الأمة، والقاضية بتحريم التعامل مع البضائع الإسرائيلية والأمريكية، داعيا في نفس الوقت إلى تفعيلها. وقال القرضاوي في فتواه أن من واجب الجميع في الأمة، كبيرها وصغيرها، مقاطعة كل ما يشير إلى أمريكا، مجرد الإشارة حتى ولو كانت وطنية، (كولا) كلمة كولا يعني أمريكا، من منتوجات وبضائع وأغذية، ضاربا مثالا بأسماء بعض المنتجات الأمريكية مثل ”هامبورغر، ”ماكدونالد”، ”بيتزا”، ”كوكا كولا” و”بيبسي كولا” و”بوينغ”.  ودعا القرضاوي إلى تنظيم لجان شعبية لتفعيل المقاطعة الاقتصادية، مضيفا بقوله ”إرحمونا، كلما رأيت هذه العناوين ثارت نفسي وثار البركان في صدري، نريد أن تقاطع الأمة هذه البضائع، من زجاجة البيبسي إلى السيارة إلى الطائرة البوينغ”.  ووجّه القرضاوي حديثه إلى الحكومات والشعوب العربية والإسلامية، حيث قال ”نطالب الحكومات ونطالب الشعوب، أن تقاطع هذه البضائع.. كل ما له بديل يجب أن يقاطع، ما الذي يجعلني أركب سيارة أمريكية وأستطيع أن أشتري سيارة يابانية أو ألمانية !؟، لن أخسر شيئاً، هذه المقاطعة واجبة على الجميع، الكبير والصغير”. كما خص الداعية القرضاوي النسوة من ربات البيوت بالدعوة إلى المشاركة في المقاطعة، من خلال تجنب شراء واقتناء بضائع ومنتجات أمريكا وإسرائيل، مشددا في نفس الوقت على ضرورة الانتباه والتحلي باليقظة لتجنب تسرب وتسلل بضائع إسرائيلية تحت مسمى من المسميات، قبل أن يخلص إلى اعتبار الاستمرار في اقتناء البضائع الإسرائيلية والأمريكية في ظل العدوان المسلّط على الفلسطينيين في غزة بمثابة الكبيرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة