القضاء على المكنى يوسف أمير كتيبة النور بتيزي وزو بعد 12 سنة من النشاط

كما أشارت ''النهار''

في عددها أمس، أنه من بين الإرهابيين الثلاث المقضي عليهم خلال عملية التمشيط الواسعة النطاق التي تقودها القوات  المشتركة، على رأسها الجيش الوطني الشعبي، بأدغال أمجوض بولاية تيزي وزو، يتواجد من بينهم أمير، وبالفعل حيث أفاد مصدر عليم لـ ” النهار”، أن الأمر يتعلق بأمير كتيبة النور المدعو يوسف مهاب، المكنى يوسف البالغ من العمر 32 سنة، أعزب، وينحدر من منطقة بن شود ولاية بومرداس، حيث التحق بصفوف الجماعات الإرهابية سنة 1997 وترأس منصب أمير المال بكتيبة الأنصار، قبل أن يعين على رأس إمارة كتيبة النور، شهر فيفري المنصرم، خلفا للمدعو الطاهر غازي البالغ من العمر 32 سنة، من منطقة سيدي داود بولاية بومرداس، والذي حول إلى أدغال ميزرانة، علما أن سبب تنحية هذا الأخير يعود إلى مشاكل في التسيير وإستنادا لذات المصادر فإن المقضي عليه يوسف مهاب، شارك ودبر في جميع الاعتداءات الدموية، ونخص بالذكر الاعتداء الذي نفذ ضد ثكنة الجيش بمنطقة تورقة سنة 2000 كما أنه أشرف على عمليات الاختطاف في سبيل الحصول على الفدية، في كلا من ولايتي بومرداس وتيزي وزو.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة