إعــــلانات

الكتلة البرلمانية للأفلان: تصريحات المخزن مناورة بائسة من نظام تعود على الخيانة

الكتلة البرلمانية للأفلان: تصريحات المخزن مناورة بائسة من نظام تعود على الخيانة
مقر المجلس الشعبي الوطني

عبرت المجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني بالمجلس الشعبي الوطني، عن استنكارها الشديد واستهجانها لما صدر عن الممثل الدبلوماسي لنظام المخزن بالأمم المتحدة من مزاعم واهية.

وجاء في بيان للمجموعة البرلمانية، إنها لا تعتبر أمرا غريبا أن تصدر مثل هذه الاستفزازات، عن نظام مبني على القمع والاستبداد والاحتلال.

وأضاف البيان، إن تصريحات المخزن على لسان وثيقتها الموزعة في اجتماع دول عدم الإنحياز، تعتبر مناورة أخرى بائسة من نظام تعود على الانحياز بل الانخراط في مسار الخزي والعار والخيانة والتآمر على دولة جارة وشقيقة، فقط لأنها نصرت شعبين شقيقين في حقوقهما المشروعة حقا وعدلا.

وأكد البيان، إن هذه المناورة البائسة من نظام المخزن لن تزيد موقف الجزائر إلا تعزيزا لصحته وصدقه وعدالته، ولن تزيد موقف المخزن إلا تراجعا مخزيا.

وتابع البيان، إن محاولة النظام المغربي استهداف وحدة الجزائر ودعمه لما يسمى حركة الماك الإرهابية ومزاعم “حق تقرير الشعب القبائلي”، لا يمكن اعتباره عملا دبلوماسيا عاديا وبسيطا، وإنما يصنف في دائرة الخطورة القصوى والخطر الجسيم.

ودعت الكتلة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني، الشعب المغربي الشقيق، للحذر والحيطة من مناورات المخزن الخطيرة، وتدعوه للنأي بنفسه عن ما يريد النظام المغربي المتصهين والعميل.

إعــــلانات
إعــــلانات