الكشافة الإسلامية الجزائرية تكرّم رئيس الجمهورية بأعلى وسام كشفي

الكشافة الإسلامية الجزائرية تكرّم رئيس الجمهورية بأعلى وسام كشفي

كرّمت الكشافة الإسلامية الجزائرية، مساء أمس الخميس، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، بأعلى وسام كشفي يحمل إسم “الشهيد محمد بوراس“.

وحسبما نقلته الإذاعة الوطنية، فإن تكريم رئيس الجمهورية، جاء خلال حفل رسمي أقيم بأوبرا الجزائر. بمناسبة إحياء اليوم الوطني للكشافة الإسلامية المصادف لــــ27 مايو من كل سنة. قدم القائد العام للمنظمة الكشفية عبد الرحمان حمزاوي. أعلى وسام كشفي للرئيس تبون يحمل إسم الشهيد محمد بوراس، تسلمه نيابة عنه مستشار رئيس الجمهورية عبد الحفيظ علاهم.

وتقدم القائد حمزاوي، بأسمى عبارات التقدير لرئيس الجمهورية على قراره الهام الذي يكتب بحروف من ذهب”، مؤكدا أن هذا القرار تلقاه أبناء الكشافة بغبطة لا نظير لها. كما حيا عاليا هذا التقدير الذي يكنه الرئيس تبون للكشافة الإسلامية التي قال إنها “مدرسة للوطنية الأصيلة”.

للإشارة، فإن رئيس الجمهورية، كان قد وافق أفريل الماضي على تكريس يوم 27 ماي يوما وطنيا للكشافة الإسلامية، وذلك تخليدا للملاحم ومحافظة على الذاكرة الوطنية وتعزيزا للتضامن الوطني وتعبيرا على إرادة الدولة في تطوير الحركة التربوية التطوعية التي تغرس روح العطاء والقيادة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1001758

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة