''الكناري'' يتحدى الدراويش والخسارة ليســـت من شيــم الجزائــريين أمام الفراعنة

''الكناري'' يتحدى الدراويش والخسارة ليســـت من شيــم الجزائــريين أمام الفراعنة

ستكون الأنظار مشدودة اليوم إلى ملعب الاسماعلية

الذي سيكون على موعد احتضان مواجهة نارية بين الممثل الجزائري شبيبة القبائل ونادي الإسماعيلي المصري لحساب مباريات الجولة الأولى من دوري المجموعات لدوري أبطال افريقيا، في لقاء سيكون التنافس فيه شديدا بين الجانبين بالنظر إلى قيمة الرهان علاوة على وزن التشكلتين اللتين تسعيان الى تسجيل انطلاقة قوية في هذه المنافسة سيما من جانب الشبيبة التي تراهن كثيرا في خرجتها على العودة بنتيجة ايجابية كي يتسنى لها المحافظة على كامل حظوظها فيما تبقى من مشوار.

 وتحذو عناصر الكناري إرادة وعزيمة كبيرتان لمفاجأة الخصم في عقر دياره بالرغم من إقرارهم بصعوبة المهمة أمام منافس سيراهن كثيرا على ورقتي الملعب والجمهور للإطاحة برفقاء يحيى شريف الذين يدركون جيدا وزن منافسهم في لقاء اليوم، وبالنظر الى كل المعطيات السالفة فالأكيد أن الإثارة ستكون حاضرة في هذه المواجهة سيما وأن الطرفين لا يريدان تضييع النقاط في أول خرجة لهما في الرهان الإفريقي.

غيغير يجتمع باللاعبين ويحثهم على تحقيق نتيجة إيجابية

وبالنظر الى قيمة الرهان الذي ينتظر الشبيبة اليوم أمام الممثل المصري فإن الطاقم الفني لأبناء جرجرة فضل أن يجتمع باللاعبين قبل 24 ساعة من المبارة كي يعطي نصائح لتشكيلته سيما وأنه يكون قد حثهم على ضرورة بذل مجهودات كبيرة في المبارة قصد العودة بنتيجة ايجابية، بالمقابل فإن غيغر يكون قذ حذّر أيضا رفقاء عسلة من مغبة الوقوع في أخطاء من شأنها أن يستغلها الخصم لصالحهم وهو السيناريو الذي أمر بتفاديه.

غيغر: ”مهمتنا صعبة لكنها ليست مستحيلة”

وبخصوص رايه في مواجهة اليوم امام الاسماعيلي فقد اكد المدرب السويسري غيغر انهم سيكونون امام تحدٍّ صعب للغاية وهذا بالنظر إلى عدة اعتبارات اهمها استفادة المنافس من عاملي الملعب والجمهور وبرغم هذه المعطيات إلا ان غيغر بدا واثقا من قدرة اشباله على رفع التحدي معتبرا مهمتهم حتى وإن كانت صعبة إلا انها ليست مستحيلة سيما وان التشكيلة القبائلية حسبه وفرت له كل الظروف ليؤدي مبارة في المستوى أمام الدراويش.

الشبيبة لن تكتفي بالدفاع وعودية وحميتي لهز الشباك..

حتى وإن كانت الشبيبة ستخوض المواجهة خارج قواعدها إلا أن المدرب القبائلي من المنتظر أن يغامر في الهجوم سيما وأنه يملك مهاجميين بإمكانهم قيادة الفريق الى العودة بكامل الزاد، ونعني بهم حميتي وعودية اللذين سيكونان القوة الضاربة للكناري من أجل هز شباك المنافس.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة