اللاعبون متذمرون ويخشون أنفلوانزا الخنازير

اللاعبون متذمرون ويخشون أنفلوانزا الخنازير

يوجد لاعبو

يوجد لاعبو المنتخب الوطني في قمة الغضب هذه الأيام بسبب اختيار المدرب رابح سعدان فرنسا لإقامة هذا التربص الذي يسبق المشاركة في دورة هامة مثل كأس أمم إفريقيا لكرة القدم التي ستجري ببلد حار جدا مثل أنغولا، وهذا بدون شك، يقول اللاعبون، سيخلق لهم متاعب عدة يوم المباريات وحتى في التأقلم مع المناخ الحار الذي يسود هذا البلد الإفريقي طيلة المدة التي سيبقى فيها “الخضر” فيها.

أقل من درجتين تحت الصفر واللاعبون يعانون

وقد بلغت درجة الحرارة يوم السبت بمدينة أوبان إلى درجتين تحت الصفر مما جعل اللاعبين يبدون تذمرهم، حيث صرح لنا بعضهم أن من الخطإ اختيار فرنسا للتربص لأن مناخها يختلف تماما عن ذاك الذي ينتظر المنتخب في لواندا وعليه فالفريق سيواجه بدون شك متاعب كثيرة في التأقلم والتعود على المناخ هناك.

وقال لنا البعض أنهم عادوا للفندق مساء السبت وهم يحسون ببرودة شديدة جعلتهم يخشون الإصابة بالزكام، وهذا ما قد يضرهم قبل الذهاب إلى “الكان” بينما أصيب البعض بنزلة برد تطلبت تناول الدواء، وهو المشكل الذي، كما قال لنا أحد اللاعبين، يدركه المدرب تمام الإدراك لكن يفضل عدم طرحه أو محاولة إصلاحه وذلك من باب المستحيلات لأن الوقت ليس في صالحه والتربص مقبل على نهايته وموعد السفر إلى أنغولا اقترب أكثر.

منتخبات تختار إفريقيا وأخرى دبي والجزائر تفضل البرد

والسؤال الذي ربما يطرحه الكثيرون في هذا الشأن هو لماذا اختار المدرب الوطني الذهاب إلى فرنسا ولم يختار إحدى الدول الإفريقية أو العربية المعروفة بحرارة الطقس لتمكين اللاعبين من التعود على المناخ السائد تحسبا لحرارة لواندا التي لا تبقي ولا تذر.

وإذا كان الأغلبية يجهلون السبب فثمة بدون شك من هم أدرى بذلك، ومهما ستكون تبريرات المدرب سعدان فإن الحقيقة واضحة وضوح الشمس، حيث تقول مختلف المصادر أن اختيار فرنسا تم بالتشاور مع بعض الأطراف الفاعلة في الفريق والتي تكون وراء فكرة الذهاب إلى فرنسا حتى يتسنى لهم الاقتراب من ذويهم ومصالحهم، والذهاب إلى إفريقيا أو إلى إحدى الول العربية المعروفة بالمناخ الحار يعني عدم تمكين هذه الأطراف من العودة نهاية العام والحرص على حماية مصالحهم.

مخاوف من أنفلونزا الخنازير

اللاعبون الذين تحدثنا معهم لمحوا إلى أن مثل هذه النزلات قد تكون لها عواقب وخيمة على صحتهم سيما مرض انفلونزا الخنازير الذي انتشر بشكل كبير في الأشهر الأخيرة بسبب البرد القارس وتراجع درجة الحرارة سيما وأن الأطباء قد حذروا مطولا من هذا الداء أيام فصل الشتاء لذلك نصحوا بتوخي الحيطة والحذر وعدم التعرض للبرد المفرط.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة