الماء البارد أم الدافئ؟.. خبراء يحسمون الجدل

الماء البارد أم الدافئ؟.. خبراء يحسمون الجدل

تنقسم أراء الخبراء والعلماء، حول موضوع شرب الماء الدافئ، أم البارد، وأيهما مفيد لصحة الجسم، وفق ما ذكر موقع “بولد سكاي”.

ومع ارتفاع درجة الحرارة في فترات الصيف، يعود هذا السؤال إلى الواجهة، خاصة وأن الجسم يحتاج لكميات كبيرة من المياه.

ويقول باحثون إن الماء الدافئ مفيد للصحة لعدة أسباب، أبرزها تسهيل عملية الهضم وتقليل التوتر.

فيما يشير باحثون آخرون، إلى أن الماء البارد يخفض درجة الحرارة في أجسامنا، ويساعد على إنقاص الوزن.

ومن فوائد الماء الدافئ، التخفيف من الألم، وتقليل التوتر، والمساعدة على الاسترخاء، ومحاربة التورم في الحلق.

كما أن الماء الدافئ مفيد للحلق الجاف، وتحسين الدورة الدموية، وإخراج السموم من الجسم، ويعالج احتقان الأنف.

وبالنسبة لمخاطر شرب الماء الدافئ، تتمثل في أنه يساهم في رفع درجة حرارة الجسم، ويضعف مهارات التركيز.

كما أن الماء الدافئ ويؤدي إلى تورم خلايا المخ، ويؤثر على النوم، وينصح بتجنبه بعد التمارين الرياضية.

أما الماء البارد، فتتمثل فوائده، في تخفيض درجة حرارة الجسم أو تعديلها، وتقليل خطر الإصابة بضربة الشمس.

كما أن الماء البارد يساعد على فقدان الوزن لأنه يحارب دهون البطن، وهو فعال بعد التمارين الرياضية.

وتتمثل مخاطر الماء البارد في تقليص الأوعية الدموية، وتعسير عملية الهضم، وإفراز مخاط زائد في الجهاز التنفسي، ويرفع خطر الإصابة بالتهاب الحلق.

ويبقى لكل من الماء البارد والدافئ فوائد ومخاطر، لذلك ينصح بعدم الإكثار من شرب أحدهما، وبضرورة الموازنة بينهما حسب وضعية الجسم والظروف حوله.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة