المبالغة في مصاريف أعراس الجزائريين .. “زوخ و بذخ” أم “كرم و سخاء “

المبالغة في مصاريف أعراس الجزائريين .. “زوخ و بذخ” أم “كرم و سخاء “

تطرّق برنامج “صريح جدا” الذي تبثه قناة “النهار” إلى موضوع المبالغة في مصاريف أعراس الجزائريين.
كاميرا البرنامج جابت شوارع العاصمة ورصدت آراء المواطنين.

حيث أجمعت العديد من المواطنات على أن المبالغة في مصاريف الأعراس واعتماد العادات المكلفة حتى لو كانت غير جزائرية.
هو عين التبذير وأن تحميل الجيب مالا طاقة له به يعد “زوخ و برستيج” ومنافسة لا محل لها من الإعراب

فردت خمسينية أن بعض أقربائها يعلقون أنفسهم بـ”والكريدي” وإستعارة مبالغ مالية لكراء قاعات أعراس بمبالغ خيالية.
وتنشيط أفراحهم من طرف مغني أعراس وراقصين وحتى بـ”العمارية” التي ترجع أصولها حسبها إلى بلاد مغربية أخرى.

في حين تطرقت أخرى الى المبالغ الطائلة التي أصبحت تصرف في تحضير الحلويات و في صالونات التجميل و الحلاقة.
مضيفة أنّه لا مانع ولا عيب يشوب استبدال مكون “اللوز” مثلا بـ”الكاوكاو” لتخفيف بعض من ثقل المصاريف.

من جهة أخرى، علقت أربعينية أخرى تقود فرقة رقص “باليه” خاصة بالأعراس أن المبالغة في هذه التكاليف هو دليل كرم.
وتشبث بالعادات والتقاليد ، مؤكدة أنها نشطت عدة أعراس لـ “زواولة” غير أنهم كانوا في غاية الكرم.

و أنهم أقاموا أعراسا أحسن و أرقى من أعراس الأغنياء على حد قولها .


التعليقات (1)

  • ali

    شوارع العاصمة ليست جزائر الغرب و الشرق و الجنوب .

أخبار الجزائر

حديث الشبكة