المجلس التنفيذي للإتحاد العربي لعمال الغزل و النسيج يعقد دورته الثالثة بالجزائر

المجلس التنفيذي للإتحاد العربي لعمال الغزل و النسيج يعقد دورته الثالثة بالجزائر

إنطلقت اليوم الإثنين بالجزائر العاصمة أشغال الدورة الثالثة للمجلس التنفيذي للإتحاد العربي للغزل و النسيج ستخصص خاصة لوضع خطة العمل المستقبلية للإتحاد لعام 2010.

وحسب جدول أعمال هذه الدورة فإنه سيتم أيضا بمناسبة هذا اللقاء الذي يدوم يومين عرض تقرير نشاط الأمانة العامة خلال 2008 و 2009 إلى جانب عرض التقرير المالي للإتحاد لنفس الفترة مع عرض الموازنة التقديرية المقترحة للإتحاد عن السنة المالية 2010.

ولدى تدخله في إفتتاح هذه الدورة تأسف الأمين العام للإتحاد العام للعمال الجزائريين السيد عبد المجيد سيدي السعيد للوضع الراهن للإتحاد العربي للغزل و النسيج رغم – كما قال – المجهودات المبذولة من طرف النقابيين العرب و أهمية هذه الصناعة في نمو الإقتصادات العربية.

كما تأسف المتدخل أيضا لكون العالم العربي “أصبح سوقا إستهلاكية لسلع أجنبية بدل المنتوجات العربية” مشددا على ضرورة أن يخرج هذا اللقاء بمقترحات فعلية لوضع حد لهذه الوضعية من جانبه ركز الأمين العام للإتحاد السيد سعيد الجوهري على أهمية صناعة النسيج و الغزل في تنمية و تقدم الدول العربية و قال السيد جوهري بخصوص وضعية هذه الصناعة بالعالم العربي:”نستغرب و  نحزن لوضع هذه الصناعة رغم أن الظروف مواتية لأن تكون صناعة رائدة و تكاملية بين الدول العربية”.

أما ممثل الإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب السيد تاج الله شكر الله فقد تطرق لمخلفات الأزمة الإقتصادية العالمية على وضعية صناعة النسيح في العالم العربي و دعا المتدخل إلى ضرورة تقوية الحركة النقابية للقطاع لتصبح -كما قال- “قوية و مستقلة” من أجل إعادة بعث صناعة النسيج و الغزل.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة