المحامية بن براهم: الشعب الجزائري واعٍ وقد ركّع فرنسا في 11 ديسمبر 1961

المحامية بن براهم: الشعب الجزائري واعٍ وقد ركّع فرنسا في 11 ديسمبر 1961

قالت المحامية والحقوقية فاطمة الزهراء بن براهم، إن الشعب الجزائري استطاع تركيع فرنسا سنة 1961، ولهذا فوعي الجزائريين راجع لسنوات.

وأكدت بن براهم خلال نزولها ضيفة على حصة “نقاش الجزائر” عبر تلفزيون “النهار”، إنّ الشعب اليوم يطالب والحكومة صامتة.

حيث أشارت إلى أنه كان على المجلس الدستوري أن يمارس صلاحياته في تطبيق المادة 102 منذ زمن، بعدما ثبت مرض

الرئيس وعدم شفائه في القريب العاجل، وهو ما تنص عليه المادة 102 كما قالت، خاصة وأن الرئيس مريض منذ 2013.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=616751

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة