المحامي لحسن تواتي: قضايا محاكمة النظام السابق معقدة وستؤجل لمرات عديدة

المحامي لحسن تواتي: قضايا محاكمة النظام السابق معقدة وستؤجل لمرات عديدة

صرح المحامي لحسن تواتي أنّ محاكمة رموز الفساد في الجزائر تعتبر سابقة وقفزة نوعية للقضاء في مجال محاربة الفساد ومحاكمة العصابة.

وتم إدراج ملف الفساد على محكمة سيدي امحمد لأنها محكمة مختصة في بعض الجرائم وعددها 8، وهي قطب متخصص ويمتد إختصاصها ليس كباقي المحاكم.

كما أشار المحامي إلى أن محاكمة رموز الفساد جاءت وفق للقانون وإجراءات تم جدولتها، وهذا نظرا لأن هيئة الدفاع إعترضت على إجراءات الجلسة.

أين تم تأجيل الجلسة بيومين نظرا إلى أن كان لابد من الفصل في الملف، لأن الإجراءات طالت كثيرا على حد قول المحامي تواتي.

خصوصا وأن الملف جاهز وفيه إحالة ولم يتم الطعن فيه، كما أنه معقد وهيئة الدفاع لن تقبل بالمحاكمة حاليا وستؤجل الجلسة حسب إعتقاده.

وأشار الأستاذ تواتي إلى أن في حال إنسحاب هئية الدفاع من المرافعة عن المتهمين سيكون له تأثير كبير على مسار الجلسة وأهميتها.

واضاف المحامي ان المتهم من حقه أن يتمسك بدفاعه ومن حقه أن يكون لديه محامي بحكم أنه الشريك والذي يسهر على المحاكمة العادلة.

وذكر الأستاذ تواتي أن القاضي في هذه الحالة ملزم على تخيير المتهم بالتمسك بدفاعه وتأجيل القضية أويتخلى عن دفاعه ويحاكم وفق ذلك.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=735699

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة