المحليون يعودون بقوة

حقق غالي معسكر فوزا كبيرا على حساب جاره وداد مستغانم في لقاء داربي جرى نهاية الأسبوع المنصرم على أرضية ملعب الوحدة الإفريقية في روح رياضية عالية وأمام جمهور محتشم غير أنه كان في المستوى المطلوب، وبهذا يكون أبناء عراب قد ابعدوا النحس الذي لاحقهم طيلة أربعة أسابيع كاملة. الفريق المحلي الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة الأولى من المباراة عن طريق اللاعب الشاب “عتو” بفتحة جميلة من حداد واصل سيطرته على مجريات المقابلة خلال الشوط الأول و كان بإمكانه مضاعفة التهديف لولا نقص التركيز وسوء التنسيق وسط الميدان من قبل اللاعبين، الأمر الذي استغله الفريق الزائر ليتمكن اللاعب بن يمينة من تعديل النتيجة برأسية رائعة. وتواصل اللعب من جانب الطرفين بين أخذ ورد حتى أتيحت فرصة ضربة جزاء لصالح المحليين في الدقيقة 37 بعدما لمست الكرة يد أحد المدافعين، غير أن الحكم لم يحتسبها وواصل اللعب وسط سخط وغضب الأنصار. ومباشرة بعد بداية المرحلة الثانية أي في الدقيقة 46 ضيع زوقاع هدفا ثانيا محققا رد عليه بن يمينة من جانب الزوار في الدقيقة 58 لتجد قاريش كالعادة في المرصاد.لتأتي الدقيقة 84  ويفصل اللاعب قلواز في النتيجة بعد تسجيله هدفا رائعا لتنتهي النتيجة لصالح الغالي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة