المخرج محمد صحراوي لـالنهارهذه حقيقة توقف حصة الفهامة.. وبرنامج Cbmمستنسخ من حصتنا

المخرج محمد صحراوي لـالنهارهذه حقيقة  توقف حصة الفهامة.. وبرنامج Cbmمستنسخ من حصتنا

حصة الفهامة.. الوحيدة من تحتك بالجمهور ولا تعمل في التكييف أو فنادق خمس نجوم

استغرب المنتج والمخرج محمد صحراوي صاحب شركة ”بادي فيزيون” لكم الشائعات التي انتشرت خلال الأيام القليلة الماضية حول توقف حصة الفهامة التي يشرف على إعدادها وإخراجها، وقال المتحدث في اتصال له مع ”النهار” إن هذا الأمر يعود إلى التلفزة الوطنية كونها صاحبة القرار. لكن في نفس الوقت لم يتم تبليغه بهكذا قرار واضعا الأخبار التي سرت حول توقف حصة الفهامة في خانة الشائعات المغرضة واعدا بعودة قوية ومختلفة للحصة عقب شهر رمضان.

وقال المخرج محمد صحراوي في معرض كلامه إن الجمهور وحده هو الذي يحدد مدى نجاح الحصة، وذلك ردا على الانتقادات التي طالت الفهامة كونها باتت مملة ومكررة وتعتمد على نمط فكاهي واحد، حيث قال صحراوي إن هذه الانتقادات مجرد انطباعات شخصية لا أكثر مشددا إلى أن الحصة لن تتوقف، بل ستأخذ إجازة قصيرة كما إعتاد الجمهور المتابع لها مع حلول كل صيف. كما أكد المتحدث أن طاقم الممثلين محافظ على نفسه ولن يتغير، بل سيضاف للحصة مواهب فكاهية جديدة، ستساهم في إضفاء نكهة جديدة للفهامة التي ستطرأ عليها بعض التغييرات والأركان والفقرات، منها فقرة بعنوان ”كاميرا غاشي” وهي عبارة عن كاميرا خفية. وكشف المخرج أن حصة الفهامة ستستفيد قريبا من بلاتو كبير لاستيعاب التغييرات الجديدة قبل أن يضيف: ”كل التغييرات التي ستطرأ على الحصة ستكون على مراحل، كما هو الحال منذ عدة سنوات ونحن نغير في الحصة وفقا لرغبات الجمهور من خلال احتكاكنا في الشارع، كما تكاد حصتنا أن تكون الوحيدة من تتنقل أسبوعيا إلى ولاية ما أو منطقة نائية، ومن خلال عملنا الميداني نتواصل مع المشاهد وتحتك به..”، قبل أن يستطرد صحراوي ضاحكا: ”فريق  الفهامة لايعمل في التكييف ولا في فنادق خمس نجوم، بل نحن في حالة تواصل مع الجمهور ننزل له أينما كان..”.وبنوع من التفاخر قال مخرج حصة الفهامة إن حصة كانت وراء ميلاد عدة حصص اعتمدت في إخراجها وفكرتها على حصته، مثل برنامج cbm على قناة ”أم. بي. سي” وبرنامج آخر في قناة المستقبل اللبنانية، قبل أن يعترف محدثنا أن الفارق بين حصته والبرامج المذكورة أن هذه الأخيرة تصور بإمكانات جد متطورة وبميزانيات مفتوحة، ومع ذلك حافظت حصة الفهامة على نجاحها وتواصلها طيلة السنوات الماضية. وعن إنتاجه خلال شهر رمضان، قال المخرج محمد صحراوي: ”هذا العام لن ننزل بجزء جديد من سلسلة حال وأحوال، وأتمنى في هذا الصدد التوفيق لكل زملائنا الذين ستعرض لهم أعمال خلال الشهر المبارك”.وكشف المخرج محمد صحراوي من جانب آخر عن انتهائه من إنتاج وتنفيذ سلسلة بعنوان ”ناس وناس” لحساب قناة القرآن الكريم من إخراج عزيز رقايصي عن فكرة لعيسى ميڤاري، وهي عبارة عن سكاتشات فيها موعظة، تعرض كل حلقة في 02 دقيقة على مدار شهر رمضان، وهي من بطولة حميد عاشوري، إبراهيم رزوق، مدني نعمون، سميرة صحراوي، فريد كريم وبعض الوجوه الشابة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة