المخرج مسعود العايب: ''نيّة الإساءة للشرطة غير موجودة وشخصية ''رياض'' السلبية هي من أوحت بذلك''

المخرج مسعود العايب: ''نيّة الإساءة للشرطة غير موجودة وشخصية ''رياض'' السلبية هي من أوحت بذلك''

قلل، مسعود العايب، مخرج مسلسل ''الذكرى الأخيرة''

 من الجدل الذي أثاره الحوار الذي دار بين شخصية رياض  وشقيقته حكيمة في الحلقة الثانية من المسلسل، نافيا وجود أيا نية للإساءة لسلك الشرطة، فيما أكدت زوجة العايب السيناريست فاطمة وزان أن نهاية المسلسل ستخلط جميع توقعات متابعيه، كاشفة عن وجود جزء ثان للعمل سيبث مبدئيا خلال شهر رمضان 2011.

وكانت ”النهار” قد تلقت خلال اليومين اللذين تليا بث الحلقة الثانية من مسلسل ”الذكرى الأخيرة” عشرات المكالمات الهاتفية من عائلات أعوان الشرطة والعاملين في سلك الأمن عبروا فيها عن امتعاضهم من تهكم رياض من العمل في سلك الشرطة حين عرضت عليه وظيفة فيها، الأمر الذي نفاه المخرج مسعود العايب، مؤكدا عدم وجود نية الإساءة أو الإستهزاء بهذه المهنة قبل أن يضيف أن السلطات الأمنية للجزائر العاصمة وخاصة على مستوى بلدية المحمدية قدمت لفريق المسلسل تسهيلات كبيرة للتصوير في الشارع، فهل يكون هذا جزاؤهم؟ -يقول العايب- الذي التقته ”النهار” سهرة أول أمس أثناء مونتاجه للحلقات الأخيرة من المسلسل. وشرح المخرج، مسعود العايب، من جهة أخرى كيف أن شخصية ”رياض” التي جسدها ببراعة الممثل الصاعد مروان منيع هي أساسا شخصية سلبية ومعقدة تتخذ الأمور بسهولة غير دارية لواقع الحياة نتيجة غياب الأب، الأمر الذي يجعل رياض يرفض العمل ككل وليس في سلك الشرطة، غير أن صوت العقل ممثلا في شخصية حكيمة تؤكد له أن مهنة الشرطة مهنة شريفة، كما أن المسلسل أبرز في عدة جوانب فيه إنسانية الشرطي بصفة مباشرة أحيانا وبالرمزية في أحيان أخرى كثيرة.  واعتبر المخرج الكبير، مسعود العايب، أن الممثل مروان منيع مسك جيدا بزمام شخصية رياض مشكلا مفاجأة في أدائه السلس لشخصية مركبة مثلها، وهو الأمر الذي أكدته أيضا المؤلفة فاطمة سوزان التي عملت على تعرية واقع الشباب ومشاكلهم من خلال هذه الشخصية -على حد قولها- مبرزة  أن المسلسل يقدم العديد من الوجوه الجديدة والصاعدة مثل زنيدة وياسمين عبد المؤمن وكباس محمد الذي جسد دور رشيد في مرحلة الطفولة والمراهقة، فيما اعتبر العايب أن المسلسل يقدم الفنانة القديرة نوال زعتر في دور جديد سبعد أن سجنها المخرجون في أدوار المرأة القوية واللعوب المتسلطة.  حول النهايات المتوقعة للمسلسل رفض المخرج مسعود العايب إعطاء أي تفصيلة، مشيرا فقط إلى أن المشاهد سوف تخيب توقعاته الخاصة بنهاية المسلسل التي ستكون مفتوحة إلى جزء ثان، بحيث ستتصاعد الأحداث وتتشابك لترفع نهاية المسلسل اللبس عن معنى ”الذكرى الأخيرة”.

الجدير بالذكر أن الممثل مروان منيع الذي يجسد شخصية ”رياض” سبق وأن قدم عديد الأدوار في مسلسلات ”عندما تتمرد الأخلاق”، ”الليالي البيضاء” و”دارنا القديمة” مرورا بظهوره في سلسلة ”الجمعي فاميلي” و”حكايات ناس” و”أحلام وأوهام”، وهو للتذكير خريج المعهد المركزي للتمثيل قسم مسرح بالقصبة.


التعليقات (1)

  • mohamed

    السلام عليكم أنا محمد من بسكرة أريك أن أشرك في مسلسل الذكرى الأخير و أبلغ متن العمر 17سنة و أرجو أن لا تبخلوني بطلبي هذا وشكرا

أخبار الجزائر

حديث الشبكة