المدن التسع المضيفة لنهائيات كأس العالم في جنوب إفريقيا

المدن التسع المضيفة لنهائيات كأس العالم في جنوب إفريقيا

تتمتع المدن التسع المضيفة

لمنافسات بطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2010 بجنوب إفريقيا، بخلفيات طبيعية وثقافية مختلفة، من شواطئ إلى مساحات البراري الشاسعة ومن الجبال إلى المناجم العميقة وحقول الذرى.  جوهانسبرغ تقع فوق هضبة عالية غنية بالذهب ومعدل الجريمة فيها مرتفع

 

 بعد مرور قرن على إنشاء هذه المدينة في موقع غني بالذهب الخام، مازالت أكبر مدن جنوب أفريقيا والعاصمة الاقتصادية للبلاد تشعر بمكانتها كمدينة بالغة الأهمية. وتشتهر جوهانسبرغ على المستوى الدولي بارتفاع معدلات الجريمة فيها وإن كان استهداف الجريمة للسياح نادرا ما يحدث هناك. وتقام مباراة افتتاح بطولة كأس العالم 2010 والمباراة النهائية بملعب “سوكر سيتي” بضاحية سويتو على أطراف جوهانسبرغ. وسيستضيف ملعب “إليس بارك” الأصغر حجما بوسط جوهانسبرغ عددا من مباريات كأس العالم أيضا. وتقع مدينة جوهانسبرغ فوق هضبة عالية ترتفع 1740 متر فوق سطح البحر وتبعد مسافة أربع ساعات بالسيارة من باقي ملاعب المونديال، مما يعني أن العديد من المنتخبات المشاركة في نهائيات كأس العالم 2010 ستتخذ منها مقرا لها خلال البطولة.

 بريتوريا المدينة البنفسجية والعاصمة الإدارية لجنوب إفريقيا

مدينة زهرة الجاكاراندا (البنفسج) والعاصمة الإدارية لجنوب أفريقيا تشتهر بأشجارها الكثيفة التي تغطي المدينة باللون البنفسجي خلال الصيف، وتستضيف المدينة مباريات من دوري المجموعات والـ16 بملاعبها  “لوفتوس فيرسفيلد”. وبما أنها لا تبعد سوى مسافة 50 كيلومترا عن جوهانسبرغ وتقع على ارتفاع 1300 متر عن سطح البحر، فقد وقع اختيار العديد من المنتخبات عليها لتكون مقرا لهم خلال المونديال بما فيهم الأرجنتين. 

“كيب تاون” أجمل وأقدم مدينة في جنوب إفريقيا

تتمتع أقدم مدن جنوب أفريقيا بأكثر موقع خلاب بين جميع المدن المضيفة لمباريات كأس العالم 2010، حيث تختفي كيب تاون بين جبل “تيبل ماونتن” وساحل المحيط الأطلسي لتجتذب المدينة التي تحيط بها الأراضي المنتجة للنبيذ الملايين من السواح كل عام. ويستضيف ملعب كيب تاون الجديد عدة مباريات خلال مونديال 2010 من بينها مباراة بالدور قبل النهائي للبطولة. وتبعد كيب تاون مسافة 769 كيلومتر من أقرب مدينة أخرى مضيفة لمباريات مونديال 2010، بورت إليزابيث.

 ديربان مركز الثقافة الإنجليزية والزولو والهندية

ديربان ثالث أكبر مدن جنوب أفريقيا تعتبر مركزا للثقافة الإنجليزية والزولو والهندية، كما أنها ميناء مهم على المحيط الهندي. وتستضيف ديربان مباريات من الدور قبل النهائي لكأس العالم 2010 على ملعب “موزيس مابيدا” الجديد الذي يتمتع بأفضل تصميم معماري بين جميع ملاعب كأس العالم العشرة بالبلاد.

 بورت إليزابيث انجبت مونديلا وبيكو

خامس أكبر مدن جنوب أفريقيا وهي عاصمة مقاطعة إيسترن كيب، وكانت محل ميلاد العديد من أبرز المناضلين ضد سياسة الفصل العنصري، وعلى رأسهم رئيس جنوب أفريقيا السابق نيلسون مانديلا وناشط جماعة الوعي الأسود الراحل ستيف بيكو. وتعتبر بورت إليزابيث عاصمة الألعاب المائية في جنوب أفريقيا وحظيت المدينة بأول ملعب  لها مخصص لكرة القدم من أجل بطولة كأس العالم.

 راستنبرج أسرع المدن نموا وأغناها

 هي عاصمة مقاطعة نورثويست وهي إحدى أسرع مدن جنوب أفريقيا نموا ويرجع هذا الأمر في المقام الأول إلى احتياطي معدن البلاتين الثمين بأراضيها. وتقع راستنبرج على مسافة 160 كيلومتر من جوهانسبرغ وهي قريبة من منتجع وكازينو “صن سيتي” الشهير وسلسلة جبال “ماجاليسبرج”، وسبق لراستنبرج أن استضافت بالفعل عدة مباريات دولية على ملعبها “رويال بافوكينج” وسيقيم منتخب إنجلترا بها خلال مونديال 2010.

 بلومفونتين العاصمة القضائية باردة جدا والرغبي الرياضة الأولى

هي القلب المعماري لجنوب إفريقيا، تقع وسط مقاطعة فري ستيت، كما أنها العاصمة القضائية للبلاد والأكثر برودة في الطقس بين جميع المدن التسع المضيفة لكأس العالم خلال الشتاء. ورغم أن الرغبي هي الرياضة الشعبية الأولى في مقاطعة فري ستيت، إلا أن مشجعي فريق كرة القدم بلومفونتين سيلتيك من أكثر مشجعي البلاد شغفا بهذه اللعبة. وتدفق الآلاف من جماهير كرة القدم على ملعب “فري ستيت” لمشاهدة تدريبات المنتخب البرازيلي خلال بطولة كأس القارات في يونيو الماضي، وقد اختار المنتخب البرازيلي مدينة بلومفونتين من جديد ليقيم بها خلال بطولة كأس العالم 2010.

 نيلسبروت معروفة بلعبة الخمسة الكبار وأبرز المعالم السياحية

هي عاصمة مقاطعة مبومالانجا، وتقع على بعد 350 كيلومتر تقريبا شرق جوهانسبرغ، وهي مدينة دولية ومقصد سياحي بارز. وتقع المدينة على أعتاب منتزه “كروجر ناشونال بارك” أحد أبرز المعالم السياحية في جنوب إفريقيا حيث يتدفق السائحون على هذا المكان من أجل مشاهدة لعبة الخمسة الكبار (الفيل والزرافة ووحيد القرن والأسد والفهد). وقد حجزت بالفعل جميع الغرف المتاحة للإقامة في “كروجر بارك” طوال مدة كأس العالم. كما تقترب نيلسبروت من حدود جنوب أفريقيا مع موزمبيق، المستعمرة البرتغالية السابقة، التي تتمتع بآلاف الكيلومترات من الشواطيء ذات الرمال البيضاء. وأثار بناء استاد لمدينة الجديد “مبومبيلا” جدلا واسعا لتسببه في نقل مدرستين من المنطقة من أجل إفساح المجال أمام عمليات البناء.

 بولوكواني الأفقر ماديا والأغنى تاريخيا والأقدم موقعا

تقع بولوكواني تقريبا في منتصف الطريق الرابط بين جوهانسبرغ وحدود زيمبابوي في شمال مقاطعة ليمبوبو الشمالية. ورغم أنها أفقر مقاطعات جنوب أفريقيا ماديا، إلا أنها غنية في تاريخها وحياة البرية فيها. ويميز منتزه “مابونجوبي ناشونال بارك” موقعا قديما لمملكة جنوب إفريقيا متطورة كانت تبيع الذهب والعاج إلى دول بعيدة مثل الصين قبل ألف عام. وتقام مباريات كأس العالم على ملعب “بيتر موكابا” الجديد بالمدينة والذي يحمل اسم “بيتر موكابا” الناشط الراحل ضد سياسة الفصل العنصري بالبلاد.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة