المديرية العامة للأمن الوطني تباشر إجراءات احتياطية على مستوى العاصمة

المديرية العامة للأمن الوطني تباشر إجراءات احتياطية على مستوى العاصمة

راسلت المديرية العامة للأمن الوطني جميع وحداتها على مستوى العاصمة، بتعليمة تؤكد فيها على تفعيل المخطط الأمني الرامي بتجنيب الجزائر العاصمة من تسجيل أي نشاط إرهابي يستهدف

  •  المؤسسات الرسمية على مستواها، وأكّدت التعليمة ذاتها المؤرخة في النصف الثاني من شهر ديسمبر الحالي، على عدم مغادرة الأعوانأماكن عملهم مهما كان الظرف والمحافظة على تواجدهم في أهم النقاط التي يعتقد أنها أهداف مفضلة لتنظيم القاعدة في بلاد المغربالإسلامي.
  • وأكّدت التعليمة على تجنب استعمال قوات الأمن للسيارات والمركبات التي تحمل شعار الشرطة مع أخذ الحيطة والحذر والتفتيش الدقيقلكل من يشتبه فيهم.
  • إلى جانب كل هذا أشارت التعليمة إلى حماية أمن السياح والأجانب المتواجدين في الجزائر في إطار عمل أو مع عائلاتهم المقيمين فيالعاصمة وضواحيها. وأضافت مصادرنا أن الهدف من هذه الإجراءات هو تكثيف تواجد عناصر الأمن مع دعم أعدادهم بصفة أكثرلتأمين المناطق التي تعرف حركة كبيرة من طرف المواطنين خلال احتفالات نهاية السنة، حيث لم يسمح للعناصر الأمنية مغادرةمقرات عملها بسبب الرفع من درجة التأهب إلى غاية نهاية هذا الشهر.
  • ويرى متتبعون للشأن الأمني أن مثل هذه الإجراءات هي من قبيل العمليات الإستباقية في إحباط أي نشاط إرهابي قد تشهده العاصمة، وفي هذا الصدد كثفت دوريات الأمن الراجلة على مستوى مختلف الأحياء، خاصة منها الواقعة بمناطق تواجد السفارات والتمثيليات الدبلوماسية، كما علمت “النهار” أنه تم تزويد عناصر الأمن في مختلف نقاط التفتيش والحواجز الأمنية بأعالي العاصمة بالذخيرة الحية لمواجهة أي طارئ قد يحدث

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة