المدير العام الجديد لسونلغاز محمد عرقاب عقب تسلّمه مهامه:

المدير العام الجديد لسونلغاز محمد عرقاب عقب تسلّمه مهامه:

«سأسترجع مستحقات الشركة لدى زبائنها بكل الطرق»

«نفكّر في إيجاد حلول لتدعيم مليوني جزائري لا يستهلكون الكهرباء كثيرا»

كشف الرئيس المدير العام الجديد للشركة الوطنية للكهرباء والغاز «سونلغاز»، محمد عرقاب، أن الشركة لن تلجأ للاستدانة الخارجية لتمويل مشاريعها، معلنا عن برنامج مدروس بالتنسيق مع السلطات المحلية من أجل استرجاع وتحصيل ديون «سونلغاز» لدى زبائنها المقدرة بـ 56 مليار دولار.
وأضاف الرئيس المدير العام الجديد، أمس، خلال أول ندوة صحافية نشطها على هامش حفل تنصيبه من قبل وزير الطاقة، مصطفى قيطوني، أنه سيشرع رفقة إطارات قطاعه في وضع استراتيجية جديدة لتطوير قدرات الشركة من جهة، وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وكذا تحصيل الديون المتراكمة من جهة أخرى، سواء لدى المؤسسات أو الأفراد. واستبعد الرئيس المدير العام الجديد لجوء الشركة الوطنية للكهرباء والغاز «سونلغاز» للاستدانة الخارجية، قائلا: «أنا أؤكد لكم بأن كل الأموال متوفرة لتحسين الشركة، وهناك برنامج مدروس بالتنسيق مع السلطات المحلية من أجل تحصيل الديون المتراكمة للشركة لدى زبائنها، حيث سيتم الاعتماد على مساعدة الولاة في النظرة الجديدة لإدراج طرق مختلفة في التمويل، ويجب حل مشكلة الديون وكذا إدخال تجهيزات جديدة لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة، والذي بلغ هذه السنة 11 من المئة». وبخصوص مشكل تبذير الكهرباء قال المتحدث: «سنعمل على إيجاد حلول خاصة، حيث أن هناك شريحة تستهلك كثيرا وهذا معناه أنها قادرة على دفع المقابل، وهناك تفكير في تدعيم الشريحة الأخرى والتي لا تستهلك كثيرا، وهنا أتحدث عن مليوني جزائري». وقد تسلم الرئيس المدير العام الجديد للشركة الوطنية للكهرباء والغاز «سونلغاز»، محمد عرقاب، مهامه الجديدة أمس، بإشراف وزير الطاقة على تنصيبه، والذي كان مسؤولا عن شركة هندسة الكهرباء والغاز «فرع سونلغاز»، وذلك خلفا للطاهر جوانبي، الذي كان يتولى منصب الرئيس المدير العام بالنيابة لسونلغاز منذ 28 ماي 2017.

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة