المدير العام للأمن يؤكد على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية في محاربة الجريمة

المدير العام للأمن يؤكد على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية في محاربة الجريمة

أكد المدير العام للأمن الوطني، على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية في محاربة الجريمة بشتى أنواعها.

وجاء ذلك، أثناء إشراف المدير العام للأمن الوطني، أمسية الأربعاء بورقلة، على لقاء جهوي تقييمي وتوجيهي، جمعه برؤساء أمن ولايات ناحية الجنوب الشرقي، ورؤساء المصالح الجهوية لذات الناحية وبحضور المدراء المركزيين للأمن الوطني.

ويأتي هذا اللقاء الجهوي، في إطار التقييم العام لنشاطات مصالح الأمن الوطني خلال 2019 و2020، خاصة ما تعلق بمكافحة الجريمة بشتى أنواعها وأشكالها وحماية الأشخاص والممتلكات.

وحسب بيان للمديرية العامة للأمن، أسدى المدير العام للأمن الوطني، توجيهات عملياتية تندرج ضمن إستعدادات الأمن الوطني على المدى القصير والمتوسط، لتأمين مختلف المناسبات والمواعيد التي تهم حياة البلاد.

على غرار الدخول الاجتماعي برسم سنة 2020-2021، وإمتحانات شهادة البكالوريا، طبقا للمهام الدستورية المنوطة بجهاز الأمن الوطني.

وبهذا الصّدد، شدّد المدير العام للأمن الوطني على ضرورة الحفاظ على الجاهزية العملياتية لضمان أمن المواطن وحماية ممتلكاته.

مؤكدا على مواصلة الجهود في محاربة كل أشكال الجريمة، لاسيما الجريمة المنظمة العابرة للحدود، والجرائم الإقتصادية والجريمة الحضرية.

ويأتي ذلك، من خلال التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية، مع التذكير والتأكيد على احترام مبادئ حقوق الانسان، يضيف البيان.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=884378

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة