المكاتب البلدية لأبناء المجاهدين بالجلفة تفند الادعاءات وتتمسك بخالفة مبارك كأمين وطني

فندت المكاتب

فندت المكاتب البلدية لأبناء المجاهدين بولاية الجلفة، في بيان تسلمت “النهار” نسخة منه، الادعاءات المغرضة التي ترمي -حسب نص البيان- إلى زعزعة استقرار المنظمة من خلال التشويش على التنظيم وأمينه الوطني السيد خالفه مبارك وزرع البلبلة وسط مناضلي المنظمة، والرامية إلى الإطاحة بالأمين الوطني من خلال إعادة بلورة الحركة وخلق قيادة ومنظمة      تصحيحية جديدة، وبالتالي إعادة هيكلة المنظمة والإطاحة برؤوس التنظيم من  القاعدة إلى الهرم، في حين وحسب منسق الناحية الشمالية للمنظمة الوطنية لأبناء المجاهدين، فإن إفرازات العشرية الماضية وبروز المنظمة في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، جعل الكثيرين يطمحون في زعزعة استقرار المنظمة من خلال التشويش وزرع الفتنة بداخل المكاتب والتي تبقى، على حد قوله، تواجه تحديات كبيرة لأجل العمل على تفادي الخلافات والنهوض بمشاكل المنظمة، وخاصة ما تعلق بحقوق أبناء المجاهدين، في حين أعرب منسق منظمة أبناء المجاهدين وفي ذات البيان، أن المكاتب البلدية لمنظمة أبناء المجاهدين تدعم الأمين الوطني خالفة مبارك وتتمسك بخيار الوفاء ودعم المنظمة، نافية أي تشكيك أو تمرد على الأمين الوطني أو الأمين الولائي السيد بلبيض، حيث فند ممثل المكاتب البلدية كل الإشاعات التي يتم تداولها في أوساط عديدة في المنطقة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة