المناصر البرايجي ''خارق'' الإجراءات الأمنية يتصل بـ''النهار'' ويشيد بمصداقيتها

المناصر البرايجي ''خارق'' الإجراءات الأمنية يتصل بـ''النهار'' ويشيد بمصداقيتها

اشاد المناصر

البرايجي الذي صنع الحدث يوم الخميس المنصرم بملعب تشاكر بالبليدة بمناسبة المباراة النهائية لكأس الجمهورية بمصداقية ”النهار” من خلال سردها لوقائع اقتحامه أرضية الميدان وقطعه لتلك المسافة دون أن تتمكن من منعه قوات الأمن التي كانت حاضرة بقوة على اعتبار الإجراءات الأمنية المشددة التي كانت في ظل تواجد رئيس الجمهورية والذي تمكن هذا المناصر البرايجي بسرعته الفائقة من اختراقها. رارتأى هذا المناصر البرايجي في اتصال هاتفي له أمس مع ”النهار” أن يشكر الجريدة على هذه الالتفاتة وعلى المصداقية بدرجة خاصة في تصوير الدوافع الحقيقية التي جعلته يقتحم أرضية الميدان بسبب الحرارة العالية والعطش اللذين أثرا عليه فجعلاه يقتحم أرضية الميدان، مضيفا في ذات السياق أن خطوته هذه لم يكن لها أي مغزى أو هدف وإنما الدوافع المذكورة آنفا جعلته يقفز من المدرجات إلى بهو الملعب، كاشفا النقاب عن بعض الحقائق الأخرى التي أعقبت إيقافه من قبل قوات الأمن بعد جهد كبير من خلال إشادته بالمعاملة الطيبة التي كانت من طرف قوات الأمن على الرغم من المأزق الذي وضعهم فيه، مبديا تأسفه بالمقابل على عدم متابعته للنهائي بعد أن ضحى من أجل ذلك، حيث أنه تنقل إلى البليدة قبل يومين من موعد المباراة. وتجدر الإشارة في الأخير إلى أن هذا المناصر البرايجي طالب جامعي ما يعزز فرضية ما قاله على اعتبار أن مستواه التعليمي لا يجعله يقدم على هكذا خطوة طائشة إلا في حال ما كان مضطرا لها.                                   


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة