المنتخب الأولمبي‮ ‬يعود إلى أرض الوطن بعد تتويجه بكأس‮ ''‬لوناف‮'' ‬

المنتخب الأولمبي‮ ‬يعود إلى أرض الوطن بعد تتويجه بكأس‮ ''‬لوناف‮'' ‬

عاد أمس، المنتخب الوطني الأولمبي إلى أرض الوطن قادما من المغرب أين شارك في الدورة الودية للمنتخبات الأولمبية لشمال إفريقيا التي توج بلقبها بعد فوزه في المواجهات الثلاث التي خاضها أشبال آيت جودي

أمام كل من المنتخب الكاميروني الذي سحقه بسداسية في المباراة الافتتاحية، قبل أن يؤكد أمام المنتخب المغربي ويطيح به بثنائية دون رد، ويختتم مشواره بفوز كبير أمام المنتخب الليبي برباعية نظيفة ويتوج بطلا للدورة بكل جدارة واستحقاق وهذا قبل الخوض في المحطة الهامة استعدادا للتصفيات المؤهلة للألعاب الأولمبية المقرر إجراؤها بعاصمة الضباب لندن.

وبالرغم من قيمة الإنجاز الذي حققه زملاء مهاجم مولودية الجزائر محمد عمرون إلا أن الوفد الجزائري لم يحظ بأي استقبال من قبل المسؤوليين الرسميين على مستوى الاتحادية الجزائرية لكرة القدم عند حلولهم بالمطار الدولي هوراي بومدين وهو الأمر الذي استاء له الوفد الجزائري الذي كان ينتظر استقبالا مميزا نظير ما حققه في هذه الدورة، طالما أن الأمر يتعلق بتشريف الألوان الوطنية.

وفور وصول المسوؤل الأول عن رأس العارضة الفنية صرح قائلا: ”أعتقد أننا في الطريق الصحيح بعد تمكننا من التتويج بلقب دورة شمال إفريقيا للفرق الأولمبية عن جدارة واستحقاق، ورغم أن المشوار مازال طويلا من أجل التأهل إلى أولمبياد لندن إلا أن هذا التتويج سيضيف للاعبين دعما معنويا كبيرا سيحفزهم أولا في أنديتهم من أجل ضمان أماكن أساسية وثانيا على الصعيد الشخصي من أجل اللعب في نوادي كبيرة، شريطة وضع الأقدام على الأرض وعدم الغرور”.

إلى جانبه، فقد أبدى المهاجم محمد عمرون سعادته الكبيرة بهذا التتويج مع المنتخب الأولمبي ,الذي يعد الأول له، لأن هذا اللقب جاء بعد تحقيق انتصارات على منتخبات كبيرة كالكامرون والمغرب،وأضاف عمرون أن هذا التتويج يؤكد قوة المنتخب الأولمبي الذي هزم المنتخب المحلي مشيرا إلى أن هذه الدورة ناجحة بكل المقاييس، كما تمنى أن تعود هذه الدورة بإيجاب على مشوار كل العناصر من أجل التأهل لأولمبياد لندن.      


التعليقات (1)

  • يعطيكم الصحة ياولاد الجزائر فرحتونا بزاف

أخبار الجزائر

حديث الشبكة