المنتخب المحلي يحل بقسنطينة تحسبا للقاء ليبيا

المنتخب المحلي يحل بقسنطينة تحسبا للقاء ليبيا

حل المنتخب الوطني “أ” لكرة القدم للاعبين المحليين مساء اليوم الأربعاء بقسنطينة تحسبا للمباراة التي ستجمعه يوم السبت المقبل بملعب الشهيد حملاوي، بنظيره الليبي لحساب الدور التصفوي الأخير للبطولة الأفريقية للاعبين المحليين 2018 المقررة مرحلتها النهائية بكينيا.

وكان في استقبال المنتخب الوطني “أ” للاعبين المحليين بقيادة مدربه الإسباني لوكاس ألكاريز، لدى وصوله إلى مطار محمد بوضياف الدولي، السلطات المحلية ووفد عن الاتحاد الجزائري لكرة القدم ومسؤولي مديرية الشباب والرياضة. 

وقد اتجه وفد المنتخب الوطني بعد ذلك إلى فندق “ماريوت”، حيث صرح مدافع وفاق سطيف، عبد القادر بدران، للصحافة  بأنه سعيد للعب بملعب الشهيد حملاوي أمام الأنصار القسنطينيين. 

وقال في هذا السياق:” لقد سبق لي وأن لعبت بملعب الشهيد حملاوي وأعجبت كثيرا بالأنصار الذين يعشقون كرة القدم أنا ورفاقي نعول كثيرا على الجمهور ليكون اللاعب الـ12 للفريق” قبل أن يضيف: ” هذه المباراة حاسمة ولا بد أن نفوز فيها لكي تكون لنا الأفضلية على الفريق الخصم في مباراة الإياب”. 

من جهته عبر حارس المرمى شمس الدين رحماني، الذي التحق في الميركاتو الصيفي بشباب قسنطينة عن سعادته بلعب أول مباراة له مع المنتخب الوطني بقسنطينة. وقال بالمناسبة: “لقد شاءت الصدف أن ألعب أول مباراة لي مع المنتخب الجزائري بقسنطينة وأنا متفاءل بالنتيجة”، مضيفا: “أدعو القسنطينيين إلى مساندتنا”. 

للإشارة سيجري الفريق الوطني “أ” أول حصة تدريبية له ستكون مغلقة بملعب الشهيد حملاوي يوم غد الخميس بداية من الثامنة و 45 دقيقة بملعب الشهيد حملاوي فيما سيجري نظيره الليبي حصة تدريبية غد في نفس التوقيت بملعب عابد حمداني بمدينة الخروب. 

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة