المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تطالب بتفعيل قانون المجاهد والشهيد

المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تطالب بتفعيل قانون المجاهد والشهيد

طالب الأمين العام للمنظمة الوطنية

لأبناء الشهداء، الطيب الهواري، بضرورة تكييف القوانين المتعلقة بالمجاهد والشهيد وتجسيدها على أرض الواقع من خلال تفعيلاللجنة الوطنية لمتابعة تطبيق نصوص قانون المجاهد والشهيد، مع مراعاة ما يحمله من أهمية في حماية الذكرة الجماعية للشعبالجزائري، وذلك من خلال إصدار المراسيم التنفيذية ونصوص تنظيمية من شأنها تسهيل عملية تطبيق تلك القوانين.

 وطالب نفس المتحدث على هامش الاجتماع الذي انعقد أمس، بمقر المنظمة، بإنشاء لجنة خاصة بترقية وحماية ذوي الحقوق منعائلة الشهداء خاصة الأرامل. وفي سياق ذي صلة أكد، الهواري، على ضرورة الاهتمام بالجانب التاريخي من خلال إنشاءالمجلس الأعلى لحماية الذاكرة للحفاظ على المعالم التذكارية للثورة، مطالبا في نفس الوقت بضرورة تغيير تسميات الشوارع فيالعاصمة، والتي لها صلة بأسماء جلادين فرنسيين على غرار غاليني وميشلي وغيرها من الأسماء الاستعمارية.

من جهة أخرى، طالب المتحدث بالمصادقة على قانون انتقال منحة أرملة الشهيد إلى أبنائها، ورفع منحة تقاعد أبناء الشهداء إلى100 بالمائة، على غرار الشرائح الأخرى التي استفادت منها، بالإضافة إلى ذلك اقترح الأمين العام إنشاء صندوق وطني خاصبالاستثمار الفردي لذوي الشهداء، ومن المنتظر أن ترفع  هذه المطالب إلى الهيئات المعنية للبحث فيها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة