المهرجان الثقافي الافريقي الثاني كان نجاحا كبيرا

عرف المهرجان الثقافي الافريقي الذي اختتم امس الاثنين بالجزائر  نجاحا كبيرا حسب العديد من المسؤولين والوزراء.

واعتبر الوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية والافريقية السيد عبد  القادر مساهل ان “هذه التظاهرة الثقافية كانت فرصة للتذكير بالمهرجان الثقافي الافريقي للجزائر الذي نظم اربعين سنة من قبل” موضحا انها “كانت تظاهرة احتفالية ولحظات مميزة”.

واشار في هذا السياق الى ان “الهدف المنشود من طرف منظمي هذا المهرجان  وهو “افريقيا موحدة” تم بلوغه خصوصا من خلال تنوع الفنانين والثقافات المقترح في الجزائر.

واضاف ان “افريقيا اعطت صورة مختلفة عن تلك التي نراها كل يوم  صورة تعكس افريقيا الابداع والشباب والثقافة” مشيرا الى ان المهرجان كان “لحظة مثيرة لا سيما مع تكريم روح المغنية الجنوب افريقية الفقيدة مريم ماكيبا.

واعتبرت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبحث العلمي السيدة سعاد بن جاب الله انه “علاوة عن الجانب الترفيهي  كان المهرجان فرصة للشباب الافريقي للتفكير حول مستقبل قارتهم” موضحة ان هذا الاخير “يتمثل في وحدة كل الافارقة”.

واكد وزير البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال السيد حميد بصالح ان “المهرجان كان حقا حدثا ثقافيا كبيرا بحيث كان له تاثيرا كبيرا فيما يخص  التقريب بين الافارقة”.

وأشار الى ان هذه التظاهرة سمحت لنا بالتعرف على ثراء الثقافة الافريقية وكذا قدرات الشعوب الافريقية”.

وصرح كاتب الدولة لدى الوزير الاول مكلف بالاتصال السيد عز الدين ميهوبي ان المهرجان الثقافي الافريقي الثاني “بلغ اهدافه الثقافية واعطى صورة حول التطور الذي شهدته الثقافة الافريقية لا سيما من خلال تنوع النشاطات الثقافية في كل ابعادها”.

واختتم يقول “كل شيئ كان ناجحا سواء في المسرح او الموسيقى او الرقص او الفنون التشكيلية او غير ذلك”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة