المولودية في رحلة البحث عن مجدها الإفريقي

المولودية في رحلة البحث عن مجدها الإفريقي

يبحث بطل الجزائر فريق مولودية الجزائر عن مجده الإفريقي ويريد استعادة مكانته الإقليمية والقارية بداية من المواجهة التي سيخوضها مساء اليوم في ليبيا ضد نظيره إتحاد طرابلس بملعب هذا الأخير، لحساب مباراة الذهاب من الدور نصف النهائي لكأس إتحاد شمال إفريقيا للأندية البطلة، وهي المنافسة الاقليمية التي يراهن عليها كثيرا مسيرو العميد للتتويج بها قبل دخول أكبر منافسة افريقية ويتعلق الأمر بكأس رابطة أبطال إفريقيا. ويدخل رفقاء القائد بابوش اللقاء بكل عزيمة لتحقيق نتيجة إيجابية تسمح لهم من خوض مقابلة العودة بارتياح كبير وتعزز حظوظهم للوصول إلى النهائي.

ونظرا لاقتصار التنافس في هذه المنافسة على أربعة أندية فقط فإن ذلك يحفز كثيرا ممثل الجزائر على التتويج بالكأس مثلما سبق وأن صرح به المدرب الفرنسي آلان ميشال الذي قالكأس شمال افريقيا ليست مثل المنافسة الإفريقية التي تنتظرنا حيث لن نواجه منافسين كثر والمنافسة كلها تقتصر على أربعة أندية فقط مما يجعل الوصول إلى النهائي ممكنا جدا”.

ويتواجد أشبال المدرب ألان ميشال في ظروف جد حسنة في ليبيا منذ وصولهم إلى العاصمة طرابلس أول أمس، وفي مقدمتها الإقامة المريحة بفندق راديسون، إلا أن التقني الفرنسي ألان ميشال أكد أن مأمورية عناصره لن تكون سهلة أمام أحد أقوي الأندية الليبية إضافة الى غياب أهم الركائز في التشكيلة العاصمية على غرار المهاجم محمد دراڤ والثنائي حركات وبوشامة، وزاد غياب المغترب عبد المالك مقداد في آخر دقيقة من صعوبة مأمورية العميد ناهيك عن تواجد المدافع المغترب الآخر مويسي خارج حسابات المدرب ألان ميشال. كما أن عاملي الميدان والجمهور سيخدمان من دون شك الممثل الليبي.

من جهتها، عناصر مولودية الجزائر بدت كلها ثقة من أجل رفع التحدي والعودة بنتيجة ايجابية من طرابلس وهوه ما أكده الحارس الدولي محمد أمين زماموش الذي أكد أنه يحاول الحفاظ على عرينه والمساهمة في عودة فريقه بنتيجة إيجابية، واعتبر زماموش أن كل الظروف مواتية لتحقيق نتيجة ايجابية مشيرا إلى أن الروح القتالية والتضامن بين اللاعبين سر العودة بنتيجة ايجابية. وهو نفس الإنطباع الذي كان لدى القائد بابوش الذي يعرف بعض لاعبي الاتحاد الطرابلسي حيث سبق له وأن واجههم في منتخب المحليين، وسيدير لقاء المولودية ثلاثي تحكيم تونسي بقيادة سليم جديدي بمساعدة بشير حساني وأنور هميلة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة