النساء والأطفال والمصابون بأمراض مزمنة ممنوعون من المساجد

النساء والأطفال والمصابون بأمراض مزمنة ممنوعون من المساجد

كشف بيان الوزارة الأولى، اليوم السبت، عن شروط الصلاة في المساجد، بعد إعادة فتحها السبت المقبل.

وأوضح بيان الوزارة الأولى أن النساء والأطفال تحت 15 سنة والمصابون بأمراض مزمنة ممنوعون من الصلاة في المساجد

وأكد البيان الإبقاء على قاعات الصلاة والمصليات والمدارس القرآنية مغلقة، بالإضافة إلى أماكن الوضوء.

وشدد البيان أن ارتداء الكمامة الواقية إجباري، وحمل الـمصلي على استعمال سجادته الشخصية، مع فرض احترام التباعد الجسدي بين الـمصلين بمسافة متر ونصف على الأقل، وتنظيم الدخول على نحو يسمح باحترام الـمسافة والتباعد الجسدي وكذا تهيئة الدخول والخروج في اتجاه واحد للمرور، من أجل تفادي تلاقي الـمصلين.

وحسب البيان فقد تم منع استعمال مكيفات الهواء والـمراوح، ووضع محلول مطهر في متناول الـمصلين، مع الاستعانة بملصقات تتضمن التذكير بتدابير الوقاية الصحية.

كما سيظل الدخول إلى الـمسجد خاضعًا لقياس الحرارة مسبقا عن طريق أجهزة القياس الحرارية.

ويكلف الولاة بالسهر على فرض الامتثال الصارم لتدابير الوقاية والحماية التي سيتم توضيحها، كلما دعت الحاجة، بموجب قرار ولائي، والقيام بعمليات تفتيش فجائية من أجل التحقق من مدى التقيد بالنظام الـمحدد.

وأفاد البيان أن أن عدم الامتثال لهذه التدابير، أو في حالة التبليغ عن وجود أي عدوى، سيتم الإعلان عن الغلق الفوري للمسجد الـمعني.

ودعت الحكومة الـمصلين إلى التجند والحرص بكل صرامة، على احترام القواعد الـمحددة، من أجل الحفاظ على صحة الجميع وحماية أماكن الصلاة من أي خطر لانتشار الفيروس، والتصرف بانضباط ومسؤولية فرديا وجماعيا، لضمان السكينة في هذه الأماكن الـمقدسة والإبقاء عليها مفتوحة لفائدة الـمصلين.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=866564

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة