النهار تساعدك على ذلك

النهار تساعدك على ذلك

عروض الزواج

من تكون معي في السراء والضراء

هو موسى من ولاية الجزائر، يبلغ من العمر 30 سنة، أعزب، عامل مستقر، يقطن مع أهله، يرغب في الارتباط من امرأة محترمة وعاملة وحبذا لو تكون في سلك التعليم في حين لا يهمه الحجاب الكمه أن تكون ملتزمة ومتخلقة وواعية وذات شخصية قوية، كما انه لا يهتم السن وتكون جادة كونه هو الآخر جادة في طلبه كما انه يرجوا أن تساعده في تأسيس أسرة وفتح بيت وتكون معه في السراء والضراء.

هذه فتاة أحلامه

هو شاب من الوسط، يبلغ من العمر 48 سنة، متوسط القامة، هادئ ومتدين يود الزواج من امرأة تكون حسنة الخلق ومحترمة وذات شخصية قوية، ويجب أن لا يتعدى سنها 36 سنة، ولا يقل وزنها عن 57 كغ، وتكون أستاذة في سلك التعليم، وتكون حسنة الشكل، في حين لا يهمه إن كانت عزباء أو أرملة أو مطلقة، بينما يفضل لو تكون من ولاية الجزائر أو تيزي وزو أو بومرداس أو بجاية أو البويرة.

من أهم شروطه السكن

الأخ محمد من ولاية حاسي مسعود، يبلغ من العمر 30 سنة، أبيض البشرة حسن الوجه، حاليا يعمل سائق شاحنة، يرغب في التعرف على امرأة محترمة وملتزمة بدينها وأخلاقها بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، بشرط أن يكون لها سكن خاص، ولا يمانع إن كانت عاملة، ويعدها بدوره بالوفاء والمحبة وتحمّل المسؤولية.

ابن الصحراء يريدها قبائلية

أنا شاب من الصحراء، أبلغ من العمر 25 سنة، عامل، أعزب، أرغب في التعرف على شابة قصد الزواج، تكون عاملة في الإدارة أو سلك التعليم وتكون من منطقة القبائل أو تيزي وزو، لا يهم إن كانت داخل المدينة أو خارجها كما لا يهم سنها، المهم أن تكون امرأة جادة ومحترمة ووفية وذات شخصية قوية ولها رغبة حقيقية في الارتباط وتأسيس أسرة.

من تبدأ من جديد مع ابن الباهية

بعد تجربة فاشلة في الزواج انتهت بالطلاق، أود التعرف على امرأة يكون سنها ما بين 35 و40 سنة، علما أنني موظف سامي بمدينة وهران ولدي سكن خاص متكون من ثلاث غرف وساحة ويحتوي على جل ضرورياته، كما ألفت انتباهكن إلى أنني يتيم الأبوين ولدي ثلاث أولاد يعيشون مع أمهم، وأبلغ من العمر 48 سنة، وكل ما أطلبه هو أن تكون المرأة التي ستشاركني حياتي صالحة ولها مستوى ثقافي لا بأس به.

على يبحث عن الاستقرار

الأخ علي من ولاية الجزائر، يبلغ من العمر 38 سنة، في الوقت الحالي ليس له عمل مستقر، أعزب، متوسط القامة، مقبول الشكل، يرغب في التعرف على امرأة صالحة وميسورة الحال، وجميلة الشكل وحنونة لتكون له الزوجة والأم والأخت والرفيقة، كما أنه يفضل أن لا يتعدى سنها 45 سنة، في حين لا يهمه إن كانت عزباء أو مطلقة، ويعدها بدوره بأن يكون نعم الزوج. وفيما يخص الولاية التي يفضل أن تنتمي إليها زوجته المستقبلية فهي إما الجزائر أو تبازة أو عين الدفلى.

يريدها ضحية إرهاب أو اغتصاب

أنا شاب من ولاية بسكرة، أبلغ من العمر 42 سنة، مطلق منذ عام 2001 ولدي طفلان، لدي عمل مستقر أسترزق منه الحلال، كما أنني طيب القلب وصادق، مخلص وجاد، أبحث عن من تعيد البهجة والسرور لقلبي الحزين، والتي أريدها أن تكون ضحية اغتصاب أو إرهاب لأسترها وتسترني، وأفضل لو تكون يتيمة الأبوين، وأحبذ لو أنها لا تبالغ كثيرا في مهرها.

من سيكون من نصيب كريمة

أنا كريمة من ولاية الجزائر، أبلغ من العمر 25 سنة، ماكثة في البيت، عزباء، محجبة ومن عائلة محافظة، مقبولة الشكل، ذات مستوى تعليمي متوسط، أود التعرف على رجل صريح وجاد وذو أخلاق عالية بغية الارتباط على سنة الله ورسوله، والذي أريده أن يكون عاملا وحبذا لو كان له سكن خاص يجمعنا وفي حالة عدم وجوده لا أمانع في العيش مع أهله تحت سقف واحد، وأفضل أن يكون سنه ما بين الـ 27 و36 سنة، بينما لا يهمني إن كان أعزبا أو مطلقا أو أرملا بشرط أن لا يكون له أولاد، وأحبذ لو كان زوجي المستقبلي من ولاية الجزائر أو البليدة أو تيبازة أو المدية، وأعده بأن أكون معه في السراء والضراء. إن كان هناك من يهمه الأمر ومن له رغبة صادقة في الزواج وبناء أسرة، ما عليه سوى الاتصال بالجريدة للحصول على رقمي الخاص..

بنت العاصمة تبحث عن من يسترها

هي نادية من ولاية الجزائر، تبلغ من العمر35 سنة، ماكثة في البيت، ليست عذراء لأسباب تفضل عدم الإفصاح عنها في الوقت الحالي إلا أنها تؤكد أن السبب ليس مخجلا، إلا أن خوفها من مقت العرسان لها جعلها تصنع لنفسها حيزا خاصا تحصر فيه أحلامها وأهدافها ورغبتها الملحة في دخول القفص الذهبي والعش الزوجي مع ابن الحلال، إلا أنها اكتشفت أخيرا أنها وصلت إلى مرحة وسن يجب أن تضع فيه حدا لاستسلامها عبر العودة للماضي لتصلح حاضرها وتجد حلا يصنع لها مستقبلا مشرقا مبني على الصدق والتفاؤل، من هنا قامت نادية بالاتصال بالجريدة بغية إيجاد نصفها الثاني وشريك حياتها الذي يرضى بوضعيتها وحالتها الخاصة ليكون سترا لها وتكون سترا له وليعوضها ما فاتها من حياتها، وللعلم فإن نادية امرأة حنونة وطيبة وخلوقة، وفيما يخص الصفات التي تريدها في زوجها المستقبلي فهي بسيط ومعقولة كونها ترغب في الارتباط برجل صادق ومتفهم وذو شخصية قوية وتقي، وله عمل مستقر يسترزق منه الحلال، وتحبذ لو كان له سكن خاص يجمعهما وفي حالة عدم وجوده فإنها لا تمانع في العيش مع أهله، وفيما يخص السن فهي تفضل أن يكون فوق 35 سنة.  

هل من عاصمية لمصطفى؟

مصطفى من ولاية  بومرداس، يبلغ من العمر 31 سنة، ميكانيكي، يبحث عن فتاة تكون من العاصمة، وسنها ما بين 20 و25 سنة بغية الارتباط على سنة الله ورسوله، والتي يريدها أن تكون ملتزمة في دينها وذات أخلاق عالية وقادرة على تحمل مسؤولية الزواج معه وذات مستوى ثقافي لا بأس به.

لسعيد الحظ

الأخت ريم من ولاية جيجل، تبلغ من العمر 26 سنة، سمراء البشرة، مقبولة الشكل، متحصلة على شهادة ليسانس في الأدب العربي، عاملة، تبحث عن شخص يكون سنه ما بين 28 و35 سنة، كما أنها تفضل لو يكون من إحدى ولايات الشرق الجزائري، يكون عاملا مستقرا، في حين لا تمانع في العيش مع أهله، المهم لديها هو التفاهم. 

سميرة تبحث عن رجل بمعنى الكلمة

هي سميرة من ولاية الشلف، تبلغ من العمر 33 سنة، ماكثة بالبيت، محجبة، تبحث عن رجل من خارج الوطن وبالأخص من فرنسا بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، كما أنها تشترط أن يكون لديه عمل مستقر وتحبذ لو يكون له سكن خاص، في حين لا يهمها سنه المهم لديه هو أن يكون رجلا بمعنى الكلمة وواع وقادر على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة.

إبراهيم يريدها من هاته الولايات

أنا إبراهيم من ولاية بومرداس، أبلغ من العمر 27 سنة، عامل حر “تاجر”، أسكن مع أهلي، أبحث عن زوجة تكون عاملة في سلك التعليم الابتدائي، وأفضل أن لا يتجاوز سنها الـ 24 سنة، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها فأحبذ لو تكون من بومرداس أو الجزائر أو تيزي وزو.

عماد يبحث عن من تشاركه حياته

الأخ عماد من ولاية سكيكدة، يبلغ من العمر 33 سنة، عامل مستقر، لديه سكن خاص، يرغب في التعرف على امرأة ناضجة ومتفهمة وواعية وقادرة على مشاركته حياته لتكون بذلك حلاله، والتي يريدها أن تكون من عائلة محترمة بغية بناء أسرة، ويريدها أن تكون ما بين 29 و33 سنة، بينما يحبذ عماد لو تكون من ولاية سكيكدة أو عنابة.

هكذا ترى فارس أحلامها

هي شابة من ولاية سطيف، تبلغ من العمر 23 سنة، جامعية وماكثة بالبيت، محجبة، تبحث عن رجل محترم وملتزم وقادر على تحمل المسؤولية وذو شخصية قوية بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، وفيما يخص السن فإنها تفضل أن يكون ما بين 27 و35 سنة، وتحبذ بنت سطيف لو يكون من الشرق الجزائري، إلى جانب ضرورة أن يكون  لديه عمل مستقر.

هل من زوجة ناضجة لنور الدين؟

هو نور الدين من ولاية وهران، يبلغ من العمر 41 سنة، يملك محلا تجاريا، يود التعرف على عاصمية بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، ويكون سنها ما بين الـ 30 و35 سنة أو ما بين 22 و25 سنة بشرط أن تكون ناضجة ومتفهمة وواعية للمسؤولية.

فارس يبحث عن نصفه الثاني

فارس من ولاية ورڤلة، يبلغ من العمر 29 سنة، عون أمن في شركة بترولية، يرغب في التعرف على شابة من ولاية ورڤلة بغية الزواج، والتي يريدها أن تكون ملتزمة، محترمة وواعية وقادرة على تحمل المسؤولية معه بعد الزواج وتأسيس أسرة، ويشترط فارس أن لا يتجاوز سنها 26 سنة، في حين لم يشترط فارس أن تكون عاملة أو ماكثة في البيت كون الأهم لديه هو التفاهم والصراحة. 

هكذا يريدها الملكي

الأخ الملكي من العاصمة وبالضبط من بئر خادم، يبلغ من العمر 30 سنة، عامل يرغب في التعرف على شابة سمراء وحسنة الوجه وسنها ما بين 20 و30 سنة بنية الزواج على سنة الله ورسوله، والتي يريدها أن تكون من الوسط، في حين لا يهمه الحجاب المهم هو أن تكون ماكثة في البيت، إن كانت هناك امرأة بهذه المواصفات وترغب حقا في الارتباط ما عليها سوى الاتصال بالجريدة للحصول على رقمه الخاص.

هل من أمريكية لرضا؟

أنا رضا من ميلة، أبلغ من العمر 27 سنة، عامل حر، أبحث عن فتاة محترمة وملتزمة في دينها وأخلاقها بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، والتي أريدها أن تكون فائقة الجمال والأنوثة، كما أنني أشترط أن لا تكون جزائرية ولا حتى مقيمة بالجزائر كوني أودها أن تكون من خارج البلاد وبالضبط من أمريكا، وحبذا لو كانت من نيو مكسيكو، وفيما يخص السن فهو غير مهم بالنسبة لي المهم أن تكون أمريكية.

 من ستكون من نصيب عمار؟

أنا عمار من الشرق الجزائري، أبلغ من العمر 34 سنة، أعمل إطارا في القوات الجوية، أود التعرف على امرأة جادة ومحترمة ولها نية حقيقية في الارتباط وتأسيس أسرة، وتكون آية في الجمال والأنوثة، وعمرها ما بين 18 و23 سنة، وذات مستوى ثقافي وتعليمي لا بأس به، في حين لا تهمني الولاية التي تنتمي إليها المهم أن تتوفر فيها هذه الصفات.

هل من تلمسانية لمحمد؟

الأخ محمد من الغرب الجزائري، يبلغ من العمر 28 سنة، يعمل موظفا بمؤسسة خاصة، يقطن مع أهله، يرغب في التعرف على امرأة متخلقة وعلى قدر كاف من الجمال، بيضاء البشرة، وسنها ما بين 17 و25 سنة، لا يهمه إن كانت عاملة أو ماكثة في البيت، ويحبذ لو تكون من ولاية تلمسان أو من أي ولاية من الغرب، وللعلم فإن محمد إنسان وفيّ متخلق وأنيق.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة