النهار تساعدك على ذلك

النهار تساعدك على ذلك

بنت العاصمة

تبحث عمن يسترها

هي نادية من ولاية الجزائر، تبلغ من العمر35 سنة، ماكثة في البيت، ليست عذراء لأسباب تفضل عدم الإفصاح عنها في الوقت الحالي، إلا أنها تؤكد أن السبب ليس مخجلا، إلا أن خوفها من قمت العرسان لها جعلها تصنع لنفسها حيزا خاصا تحصر فيه أحلامها وأهدافها ورغبتها الملحة في دخول القفص الذهبي والعش الزوجي مع ابن الحلال، فهي التي اكتشفت أخيرا أنها وصلت إلى مرحة وسن يجب أن تضع فيه حد لاستسلامها عبر العودة للماضي لتصلح حاضرها وتجد حلا يصنع لها مستقبلا مشرقا مبنيا على الصدق والتفاؤل، من هنا قامت نادية بالاتصال بالجريدة بغية إيجاد نصفها الثاني وشريك حياتها الذي يرضى بوضعيتها وحالتها الخاصة، ليكون سترا لها وتكون سترا له، وليعوضها عما فاتها من حياتها، وللعلم فإن نادية امرأة حنونة وطيبة وخلوقة، وفيما يخص الصفات التي تريدها في زوجها المستقبلي فهي بسيط ومعقولة، كونها ترغب في الارتباط برجل صادق ومتفهم وذو شخصية قوية وتقي، وله عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال، وتحبذ لو كان له سكنا خاصا يجمعها، وفي حالة عدم وجوده فإنها لا تمانع في العيش مع أهله، وفيما يخص السن فهي تفضل أن يكون فوق 35 سنة.   

مريم تبحث عن ابن الحلال

الأخت مريم من باتنة بريكة، تبلغ من العمر 24 سنة، ماكثة في البيت، ترغب في التعرف على شخص  محترم وقادر على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة، بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، بشرط أن يكون لديه عملا مستقرا كما أنها تحبذ أن يكون له سكنا خاصا، وتفضل مريم أن لا يتجاوز سنه 35 سنة، وتفضل مريم لو يكون من الشرق الجزائري أو أي ولاية من الوطن.

لمن يرغب في الاستقرار

أنا ليندة من ولاية جيجل، أبلغ من العمر 36 سنة، ماكثة في البيت، أبحث عن ابن الحلال الذي سيشاركني حياتي والذي أريده أن يكون جادا وله رغبة حقيقية في الارتباط وتأسيس أسرة، ولديه عملا مستقرا، وسنه أكثر من 36 سنة، في حين لا تهمني الولاية التي ينتمي إليها المهم أن يكون ابن عائلة محترمة ومحافظة.

يبحث عن من تشاركه حياته

هو شاب من العاصمة، يبلغ من العمر 32 سنة، متوسط القامة، أبيض البشرة، يعمل بالقطاع الخاص، يملك سكنا خاصا، يبحث عن فتاة يكون سنها ما بين 23 و26 سنة، و تكون من العاصمة لا يمانع إن كانت ماكثة في البيت، المهم أن تكون قادرة على تحمل مسؤولية الزواج ومتفهمة وواعية.

من تشارك سيد أحمد حياته

الأخ سيد أحمد من ولاية البليدة، يبلغ من العمر 25 سنة عامل، يود التعرف على  بنت الحلال التي ستشاركه حياته، والتي يريدها أن تكون من المدية، وملتزمة وذات أخلاق عالية وعمرها ما بين 18 و 20 سنة، في حين لم يشترط سيد أحمد أن تكون زوجته عاملة أو ماكثة في البيت. 

هل من إمام أو رجل دين لزهرة

أنا زهرة من الجنوب، أبلغ من العمر 31 سنة، سمراء البشرة، ماكثة في البيت عزباء، متحجبة، محترمة حنونة ومحبة للحياة، ترغب في التعرف على رجل متفهم قصد الزواج على سنة الله و رسوله، و يكون محترم يقدر المرأة و يحترمها، وعمره أقل من 50 سنة، مطلق أو أرمل، وفي حالة ما إذا كان لها أولاد فإنها تشترط أن لا يتجاوز عددهم الثلاثة، ولا تمانع زهرة إن كان يقطن مع أهله، في حين تحبذ لو كان إماما أو رجل دين، بينما لا تهمها الولاية التي ينتمي إليها.

السكن والعمل أهم شرطان لدى حنان

هي حنان من الشرق الجزائري، تبلغ من العمر31 سنة، ماكثة في البيت، تود التعرف على شخص محترم ومتفهم وجاد بنية الارتباط بعد التعارف، والتي تريده أن يكون عاملا ولديه سكنا خاصا، وسنه ما بين 38 و 46 سنة،  في حين لم تشترط حنان الولاية.

من ستحظى بأمين

أنا أمين من ولاية وهران ومقيم في العاصمة أبلغ من العمر 36 سنة، مسؤول في شركة عالمية، لدي سكن خاص، حنون وطيب، أرغب في التعرف على امرأة محترمة وملتزمة في دينها وأخلاقها بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، وأفضل أن تكون من ولاية الجزائر أو البليدة أو قسنطينة، وأشترط أن تكون من عائلة محافظة، كما أنني أحبذ أن تكون محجبة، بينما أفضل أن لا يتجاوز سنها 24 سنة، وفيما يخص الصفات الأخرى تكمل في أنني أريدها أن تكون بيضاء البشرة فائقة الجمال والأناقة وملتزمة بدينها وأخلاقها وأشترط أن تكون ماكثة في البيت وحاملة لشهادات ذات مستوى لا بأس به.

من تشارك منير حياته

الأخ منير من ولاية أم البواقي، موظف في مؤسسة وطنية، يرغب في التعرف على  امرأة حنونة وتقدر الحياة الزوجية، ولها رغبة حقيقية في الارتباط وتأسيس أسرة، كما أن منير لم يضع شروطا محددة لزوجته المستقبلية.  

تريد زوجا بين 40 و 50 سنة

هي نسيمة من الشرق الجزائري، تبلغ من العمر 39 سنة، ترغب في التعرف على شخص محترم وجاد يكون من الشرق الجزائري، وسنه ما بين 40 و 50 سنة بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، كما أنها تشترط أن يكون له عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال.

من تقبل العيش مع أهلي

طاهر من ولاية عنابة ويعمل في سكيكدة، يبلغ من العمر 31 سنة، يرغب في التعرف على امرأة عاملة وقوية الشخصية للزواج وتأسيس أسرة، وفيما يخص السن فإنه يفضل أن يكون ما بين 23 إلى 26 سنة، وتكون من ولايات الشرق الجزائري، وتقبل العيش مع أهله.

فتيحة تبحث عن الجدية

أنا فتيحة من الشرق الجزائري، أبلغ من العمر 41 سنة، ماكثة في البيت، تبحث عن شخص يكون سنه ما بين 40 و 50 سنة، وملتزم في دينه وأخلاقه ومن عائلة محافظة، وله رغبة حقيقية في الزواج وفتح بيت أسري على أسس صحيحة، كوني لا أرغب في الدخول في علاقة نهايتها غير واضحة، كما أنني أشترط أن يكون لديه عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال إلى جانب السكن خاص.

ليلى تبحث عن زوج صادق

هي ليلى من نواحي سطيف، تبلغ من العمر 32 سنة، ماكثة في البيت، ترغب في التعرف على رجل صادق وخلوق ومحترم ومن عائلة محافظة، بغرض الزواج، ويكون سنه ما بين 27 و 45 سنة، وله عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال، وتحبذ ليلى لو يكون لديه سكنا خاصا.

هل من سعودي لكوثر

الأخت كوثر، تبلغ من العمر 22 سنة، تعمل بمؤسسة وطنية، شقراء، البشرة، جميلة، ترغب في التعرف على سعودي بنية الزواج، بشرط أن يكون مقيم بالجزائر، لا يهمها عمره المهم أن يكون رجلا جادا وله رغبة حقيقية في الارتباط على سنة الله ورسوله وتأسيس أسرة، كما أنها تشترط أن يكون لديه عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال إلى جانب السكن، إن كان هناك رجلا بهذه المواصفات وبطبيعة الحال سعودي، ما عليه سوى الاتصال بالجريدة للحصول على رقمها الخاص.

من يعيد البهجة لوجه نصيرة

أنا نصيرة من ولاية سوق أهراس، أبلغ من 28 سنة، أعمل أستاذ بالثانوية، مطلقة بدون أولاد، أود التعرف على رجل مثقف وواع وصالح وله رغبة حقيقية في الارتباط على سنة الله ورسوله، ولا أمانع إن كان مطلقا، المهم أن يكون قادرا على تحمل مسؤولية الزواج معي، ويكون عاملا وحبذا لو كان له سكنا خاصا.

إبراهيم يريدها عاملة

إبراهيم من ولاية باتنة، يبلغ من العمر 34 سنة، عامل، إطار في الدولة يبحث عن امرأة عاملة في سلك التعليم بنية الارتباط، ويكون سنها ما بين 26 و 32 سنة، لا يمانع إن لم تكن محجبة، ويفضل إبراهيم أن تكون زوجته المستقبلية من الشرق الجزائري أو الجنوب الشرقي.

هشام يبحث عن الأنوثة الطاغية

الأخ هشام من ولاية باتنة، يبلغ من العمر 21 سنة، عامل في مؤسسة بترولية، يبحث عن فتاة تكون فائقة الجمال وعاملة، وسنها ما بين 18 إلى 23 سنة، تكون من أي ولاية كانت، المهم أن تكون قادرة على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة، ولها رغبة حقيقية في الاستقرار.

أين هي بنت الحلال

أنا عادل من ولاية الجزائر، أبلغ من العمر 30 سنة، بائع، أود التعرف على امرأة ملتزمة في دينها ومحجبة بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، كما أنني أفضل أن لا يتجاوز سنها 24 سنة، بينما لا أشترط أن تكون عاملة أو ماكثة في البيت، كوني أرى أن هذا الاختيار راجع للمرأة التي ستشاركه حياته، إلى جانب جمال الشكل والروح، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها زوجتي المستقبلية فأفضل أن تكون من العاصمة لقرب المسافة.

يريدها عاملة بسلك التعليم

الأخ عزام من ولاية سطيف، يبلغ من العمر 35 سنة، موظف، في مؤسسة وطنية،  مطلق بدون أولاد يريد الزواج بامرأة  يكون سنها ما بين 25 و 30 سنة، وبشرط أن تكون مطلقة بدون أولاد محترمة وذات أخلاق حميدة ومن عائلة محترمة وعاملة في سلك التعليم، كما أنه يحبذ لو تكون من ولاية سطيف وبالضبط من منطقة العلمة أو شلغوم العيد.

كريم لا يمانع إن لم تكن عذراء

هو كريم من ولاية تيزي وزو، يبلغ من العمر 40 سنة، عامل في مؤسسة وطنية، متزوج يبحث عن زوجة ثانية من أي ولاية، المهم أن تكون امرأة واعية ومحترمة وفائقة الجمال، كما أنه لا يعارض إن كانت فاقدة لعذريتها، المهم لديه هو أن لا يتجاوز سنها 40 سنة، إن كانت هناك امرأة بهذه المواصفات وترغب حقا في الارتباط وتأسيس أسرة، ما عليها سوى الاتصال بالجريدة للحصول على رقمه الخاص.

منار تريده عاصميا

الأخت منار من ولاية الجزائر، تبلغ من العمر 25سنة، ماكثة في البيت، تبحث عن شخص محترم وله نية حقيقية في الزواج بعد التعارف والتفاهم، وتشترط منار أن يكون لديه عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال، وتحبذ لو كان له سكنا خاصا، وفي حالة عدم وجوده فإنها لا تمانع في العيش مع أهله، وفيما يخص السن فإنها تفضل أن يكون ما بين 28 و 35 سنة، كما أنها تحبذ لو يكون زوجها المستقبلي من ولاية الجزائر.

سميرة تحلم بالعش الزوجي

سميرة من العاصمة، تبلغ من العمر 20 سنة، ماكثة في البيت، تبحث عن شخص يكون عاملا وله سكنا خاصا يجمعنا، وفيما يخص السن فإنها تفضل أن يكون ما بين 25 و 30 سنة، وملتزم في دينه وذو أخلاق عالية ومن عائلة محافظة.  

أريدها ماكثة في البيت

أنا مصطفى من ولاية بومرداس، أبلغ من العمر 39 سنة، عامل في مؤسسة وطنية، أبحث عن بنت الحلال التي ستشاركني حياتي، والتي أريدها أن تكون ماكثة في البيت ومن ولاية بومرداس، وسنها ما بين 25 و 30 سنة، وتكون حسنة الشكل والمضمون وذات مستوى ثقافي لا بأس به، وواعية وقادرة على تحمل مسؤولية الزواج معي.

كل ما يريده ابن العاصمة هو الاستقرار

هو شاب من العاصمة، يبلغ من العمر 24 سنة، ليس لديه عملا مستقرا، يبحث عن امرأة يكون لها سكنا خاصا، وتكون عاملة لا يهم إن كانت أرملة أو مطلقة أو فاقدة لعذريتها، ويعد ابن العاصمة المرأة التي سيرتب معها بأن يرعاها ويكون لها نعم الزوج.

صديق يبحث عن نصفه الثاني

الصديق من ولاية تبسة، يبلغ من العمر 30 سنة، يعمل عون أمن يبحث عن امرأة تكون من نفس ولايته، وسنها ما بين 18و 24 سنة، وماكثة في البيت، مقبولة الشكل وذات أخلاق عالية ومن عائلة محافظة ومتفهمة، ولها رغبة حقيقية في الارتباط وتأسيس عائلة.  

لمن يرغب في إتمام نصف دينه

الأخت ريم من ولاية الشلف، تبلغ من العمر 18 سنة، ماكثة في البيت، ترغب في التعرف على رجل صادق واع مثقف ومتفهم وله قدرة حقيقية في الارتباط وتأسيس أسرة، وله عملا مستقرا، وتحبذ لو كان له سكنا خاصا، وفيما يخص السن فإنها تفضل أن يكون ما بين  20 و 50 سنة.

من تساعدني بعد الزواج

أنا أمين من ولاية مستغانم وأقطن في الوقت الراهن بولاية حاسي مسعود بحكم عملي، أبلغ من العمر 34 سنة، أبحث عن امرأة تكون طويلة القامة متحجبة ومتدينة، وسنها ما بين 20 و 25 سنة بغرض الارتباط على سنة الله ورسوله، كما أني أشترط أن تكون زوجتي المستقبلية عاملة لتتمكن من مساعدتي بعد الزواج، وأحبذ لو تكون من العاصمة أو ضواحيها.

هل من قسنطينة أو باتنية لكمال

هو كمال من ولاية باتنة، يبلغ من العمر 31 سنة، عامل حر، يبحث عن شابة يكون لها عملا مستقرا لتساعده في تحمل أعباء الزواج بعد الارتباط، ويكون سنها ما بين 25 و29 سنة، ويحبذ كمال لو تكون زوجته وشريكة حياته عاملة، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها فإنه يفضل أن تكون من باتنة أو قسنطينة.

أين هي صاحبة العينان الخضراوتين

أنا خالد من ولاية برج بوعريريج، أبلغ من العمر 26 سنة، عامل في ورشة للنجار، أبحث عن امرأة جادة ومتفهمة قصد الزواج وتأسيس عائلة، وفيما يخص السن فأفضل أن يكون ما بين 18 و 24 سنة، كما أنني أشترط أن تكون ماكثة في البيت ومحجبة ومقبولة الشكل وذات عينان خضراوتين.

همها الوحيد هو الاستقرار

هي شابة من ولاية واد سوف، من مواليد، 1966 ماكثة في البيت، و ربة بيت ممتازة، تبحث عن شخص يكون أرملا أو مطلقا، ولا تمانع أن تكون زوجة ثانية، بشرط أن يكون لديه سكنا خاصا ويكون الرجل الذي سترتبط به عاملا وقادرا على التكفل بعائلتين إن كان هناك رجل بهذه المواصفات، وله رغبة حقيقية في الارتباط وتأسيس عائلة، ما عليه سوى الاتصال بالجريدة للحصول على رقم بنت الواد الخاص.

حلمها الوحيد هو تأسيس أسرة

مليكة من براقي، تبلغ من العمر 34 سنة، عزباء، محجبة، ماكثة في البيت، تود التعرف على رجل متدين ومحترم وذو أخلاق عالية، ولا تمانع مليكة إن كان مطلقا أو أرملا، ولم تشترط مليكة أن يكون زوجها من ولاية محددة، ونفس الشيء بالنسبة للسن، في حين تشترط مليكة أن يكون له عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال، كما أنها تفضل أن يكون له سكنا خاصا.

هل من امرأة جادة للزواج

هو أحمد من البليدة، يبلغ من العمر 32 سنة، موظف، يبحث عن امرأة عاملة وحسنة الشكل والمضمون وذات أخلاق عالية، ولها نية صادقة في الزواج وتأسيس أسرة، وفيما يخص السن يفضل أحمد أن يكون ما بين 24 و 29 سنة، في حين لم يشترط أن تكون عاملة أو ماكثة في البيت، بينما يشترط أحمد أن تكون زوجته المستقبلية من الوسط.

هكذا يريدها نبيل

الأخ نبيل من الرويبة، يبلغ من العمر 33 سنة، موظف مستقر، يبحث عن فتاة تكون عاملة في سلك التعليم أو الصحة بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، وتكون من العاصمة وجادة في طلبها، كونه يرغب حقا في الاستقرار وفي أقرب وقت ممكن، وفيما يخص السن فإنه يفضل أن لا تجاوز  33 سنة.

ابن الجنوب يبحث عن الرقم “2”

شاب من الجنوب الجزائري، يبلغ من العمر 40 سنة، عون أمن متزوج ويبحث عن زوجة ثانية برضا من الزوجة الأولى، ولا تهمه الولاية التي تنتمي إليها، المهم أن تكون من عائلة محترمة وتكون الفتاة ملتزمة وواعية بالمسؤولية التي في انتظارها بعد الزواج والاستقرار، وفيما يخص سنها فإنه يفضل أن يكون مابين 30 و 40 سنة

من تشارك عبد القادر حياته

أنا عبد القادر من ولاية تيارت، أبلغ من العمر 45 سنة، عامل حر، أملك سكنا خاصا وأبحث عن فتاة متخلقة ومتدينة لأبدأ حياتي معها، لا يهمني إن كانت عاملة أو ماكثة في البيت، المهم لدي هو أن تكون محترمة وملتزمة وذات أخلاق عالية وقادرة على الوقوف إلى جانبه في السراء والضراء، والعيش معي على الحلو والمر.

من أهم شروطه الحجاب

أمين من ولاية برج  بوعريريج، يبلغ من العمر 27 سنة، موظف، يبحث عن فتاة يكون سنها ما بين 20  و 27  سنة، كما أنه يشترط أن تكون ترتدي الحجاب، في حين لا تهمه الولاية التي تنتمي إليها المهم لديه هو الاستقرار والتفاهم والصدق من البداية.

يريدها من شلغوم أو العلمة

هو مصباح من ولاية سطيف، يبلغ من العمر 33 سنة، عامل في سلك البريد والمواصلات، أعزب، يبحث عن امرأة ملتزمة في دينها وذات أخلاق عالية وترغب حقا في الارتباط والاستقرار في الحلال، ويريدها أن تكون عاملة في سلك التعليم ومحجبة وسنها ما بين  20 و 28 سنة، وفيما يخص الولاية التي يفضل أن تنتمي إليها شريكة حياته المستقبلية، يقول مصباح أنه يحبذ لو تكون من سطيف أو من المناطق المجاورة لها كشلغوم والعلمة.

من ستحظى بنسيم

أنا نسيم من ولاية سطيف، أبلغ من العمر 23 سنة، عامل مستقر، أبحث عن امرأة متدينة، ومثقفة، وذات مستوى تعليمي حسن، على الأقل مستوى ثانوي، متحجبة وماكثة في البيت بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، وفيما يخص السن فإنني أفضل أن يكون ما بين 21 و 23 سنة، وأحبذ لو تكون زوجتي المستقبلية من إحدى ولايات الشرق الجزائري، إن كانت هناك شابة بهذه المواصفات وترغب حقا في الزواج والاستقرار، ما عليها سوى الاتصال بالجريدة للحصول على رقمي الخاص.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة