“النهار” تنشر تفاصيل توظيف خرّيجي المدارس العليا

“النهار” تنشر تفاصيل توظيف خرّيجي المدارس العليا

يتعلق الأمر بالمتخرّجين من سنة 2016 إلى سنة 2021

– تعيين الأساتذة المقرر التكفل بهم بعد النقل في حدود المناصب المخصصة لهم

– التعيين يتم حسب الترتيب الذي يعتمد على معياري أقدمية سنة التخرّج ثم الاستحقاق

– وزارة التربية تدعو إلى مطابقة الاختصاص

 وجهت وزارة التربية الوطنية، مراسلة إلى مديريات التربية الموزعة عبر التراب الوطني، أوضحت من خلالها تفاصيل توظيف خرّيجي المدارس العليا في الأطوار التعليمية الثلاثة وطريقة توظيفهم، إضافة إلى المناصب التي يشغلونها.

وأكدت الوزارة بأن الأولوية للتوظيف في هذه المرحلة، تخص خرّيجي المدارس العليا لسنوات 2016 ،2017 ، 2018 ، 2019 ، 2020  و2021، الذين لا يمكن توظيفهم في المرحلة التعليمية الموافقة لرتب تخرّجهم، بالنظر لعدم وجود احتياج بيداغوجي في ملمح تخرجهم، وجاء هذا بعد الموافقة الاستثنائية للوزير الاول، حيث طلبت الوزارة الانتهاء من كل العمليات الخاصة بالحركة التنقلية بعنوان 2021 / 2022 وإعادة توزيع العدد الفائض من الأساتذة على مستوى المؤسسات التعليمية التابعة لنفس القطاع الجغرافي، وكذا تعيين الأساتذة المعاد إدماجهم بعد انقضاء فترة إحالتهم على الاستيداع، الانتداب، الخدمة الوطنية، عطلة مرضية  طويلة المدى، أو تنفيذ حكم قضائي.

تعيين حاملي شهادة “الليسانس” في رتبة أستاذ التعليم الثانوي

كما طالبت الوزارة، بتعيين حاملي شهادة “الليسانس” الذين زاولوا التكوين المنصوص عليه قانونا، في رتبة أستاذ التعليم الثانوي بعنوان سنة 2020، وكذا تعيين فائض خرّيجي المدارس العليا المتخرجين خلال السنوات السابقة، في رتب ومواد تخرجهم، حسب الاحتياج والشغور البيداغوجي، وتحويل خرّيجي المدارس العليا الذين تم تعيينهم بعنوان 2019، في مراحل تعليمية غير التي كوّنوا من أجلها، إلى المرحلة التعليمية التي كوّنوا من أجلها، وفي حال تسجيل احتياج بيداغوجي بعنوان الموسم الدراسي 2021 / 2022، مع التنبيه في هذا الصدد، إلى ضرورة احترام الترتيب الاستحقاقي.

الاهتمام بخرّيجي المدارس لهذه السنة وتعيينهم في مناصبهم

ومن بين الإجراءات، تعيين خرّيجي المدارس العليا للأساتذة المتوقع تخرجهم هذه السنة في رتب ومواد تخرجهم، وعلى مستوى المرحلة التعليمية التي كوّنوا من أجلها في حدود الاحتياج البيداغوجي، وكذا تعيين الأساتذة المقرر التكفل بهم بعد النقل في حدود المناصب المخصصة لهذا الغرض والمقيدة في مخطط تسيير الموارد البشرية سنة 2021.

هكذا تتم عملية التوظيف..

وفيما يتعلق بتوظيف خريجي المدارس العليا في مرحلة تعليمية أخرى، فيتم التوظيف ممن لم يمكنهم ترتيبهم الاستحقاقي من التعيين في المرحلة التعليمية التي كونوا من أجلها في مرحلة تعليمية أخرى، بناء على طلبهم  حسب الأولوية، حيث بالنسبة لحاملي شهادة أستاذ التعليم الثانوي، يتم تعيينهم في حدود المناصب المالية الشاغرة في الاختصاص المطابق في رتبة أستاذ التعليم الثانوي “الصنف 13” في ولايات إقامتهم، ومارسوا أنشطتهم في مرحلة التعليم المتوسط النصاب الساعي لدرجة المرحلة، على أن يتم تعيينهم حسب الترتيب الذي يعتمد على معياري أقدمية سنة التخرج ثم الاستحقاق.

وكذا تعيين خريجي المدارس العليا للأساتذة المتوقع تخرجهم سنة 2021 في رتب ومواد تخرجهم، وعلى مستوى المرحلة التعليمية التي كونوا من أجلها في حدود الاحتياج البيداغوجي.

وبالنسة لمطابقة الاختصاص المطبق الذي يسمح بتعيين حاملي شهادتي أستاذ التعليم الثانوي وأستاذ التعليم المتوسط في مرحلتي التعليم الثانوي وأستاذ التعليم المتوسط في مرحلتي التعليم المتوسط أو التعليم الابتدائي وفق التدابير، بالاعتماد على القرار الوزاري المشترك المؤرخ  في 10 مارس 2016، الذي يحدد قائمة المؤهلات والشهادات المطلوبة للتوظيف والترقية في بعض الرتب الخاصة بالتربية الوطنية، كما يتم ترتيب حاملي شهادات المدارس العليا للأساتذة المتخرجين خلال السنوات المذكورة أعلاه، حسب سنة التخرج، الأولوية لأقدمية سنة التخرج، ثم يليه معدل المسار الدراسي “من أعلى معدل إلى أدنى معدل” في نفس سنة التخرج، وفي حالة التساوي في الترتيب، تعطى الأولوية للكبير سنا.

هذه هي إجراءات التوظيف

وفيما يخص إجراءات التوظيف، يتكفل النظام المعلوماتي لوزارة التربية الوطنية، بالمعالجة الآلية للعملية، ويتم الإعلان عن القوائم الإسمية للمعنيين في حدود المناصب الشاغرة المخصصة لكل مرحلة تعليمية في ولاية الإقامة، على أن يتم استدعاؤهم كتابيا عن طريق البريد المضمون، وكذا باستعمال جميع الوسائل المتاحة من طرف مصالح مديرية التربية، التي تقوم بعرض المناصب الشاغرة حسب المؤسسة على المعنيين بالتعيين، وتمنح لهم الفرصة لاختيار مؤسسة العمل وفق الترتيب الاستحقاقي.

وتتمثل المناصب التي يمكن استغلالها في عمليات توظيف خريجي المدارس العليا الذين تعذر تعيينهم في المرحلة التعليمية التي تكونوا من أجلها في المناصب المالية الشاغرة والمناصب المالية الجديدة، وكذا المناصب المالية المحررة في الرتب القاعدية، أستاذ التعليم المتوسط وأستاذ المدرسة الابتدائية، وعليه، فإن المناصب المالية الشاغرة أو المحررة في رتب الترقية، وكذا الرتب الآيلة للزوال لا يمكن استغلالها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=988812

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة