إعــــلانات

النيابة العامة لمجلس قضاء العاصمة تصدر بيانا حول تصريحات محامي السعيد بوتفليقة

النيابة العامة لمجلس قضاء العاصمة تصدر بيانا حول تصريحات محامي السعيد بوتفليقة

ردت النيابة العامة لمجلس  قضاء العاصمة في بيان لها اليوم على تصريحات المحامي خالد بورايو بخصوص قضية موكله سعيد بوتفليقة.

وفندت النيابة العامة جملة وتفضيل ادعاءات خالد بورايو  محامي المتهم سعيد بوتفليقة  بخصوص موكله المتابع أمام القطب الجزائي  المالي والاقتصادي المتخصص.

واكدت النيابة العامة في بيان لها أن المتهم قد مارس حقه في الطعن بالاستئناف في الامر بوضعه رهن الحبس المؤقت بتاريخ 14 ديسمبر 2020 بواسطة الأستاذ ح .ذ. س  و ضد القرار الصادر عن غرفة الاهام بمجلس قضاء الجزائر  بتاريخ 29 ديسمبر 2020 قضى بتأييد الامر المستأنف.

وأضافت النيابة أنه وفي تصريحات للمتهم  التي وردت على لسان محام قديم ومعروف وذي خبرة ومشهود له بها فإن الغرض من الإدلاء بمثل هذه التصريحات يبقى مبهما وغير معلوم.

وأكدت النيابة أن المتهم السعيد بوتفليقة مارس حقه في الامتناع عن الإدلاء بتصريحات في غياب محاميه الذي لم يكن متأسسا في الملف بعد،  كما ان المتهم مارس حقه في الطعن بالاستئناف في الأمر بوضعه رهن الحبس المؤقت.

وأضاف البيان أن مثل هذه الادعاءات  التي جاءت على لسان رجل قانون من شانها أن تولد  لدى الغير  ولدى الرأي العام بصفة عامة التشكيك في القضاء وأداء القضاة و المساس بمهنيتهم وحيادهم.

إعــــلانات
إعــــلانات