النّاقلون الخواص في إضراب وطني شهر جانفي القادم

النّاقلون الخواص في إضراب وطني شهر جانفي القادم

قرّرت الفدرالية الوطنية للناقلين الخواص، والنقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة، والإتحادية الوطنية لمدارس السياقة الدخول في إضراب وطني خلال شهر جانفي القادم، بعدما رفضت وزارة النقل الرد على المطالب التي نقلت إليها. وفي هذا الشأن؛ أكدّ رئيس الفيدرالية الوطنية للناقلين الخواص بوشريط عبد القادر في اتصال بـالنهار؛ أنّه سيعقد اجتماع مع النقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة، والإتحادية الوطنية لمدارس السياقة، لتبليغ احتجاجنا للوزارة الوصية، جراء التماطل والتأخر من طرفها في الرد على لائحة المطالب المرفوعة وتسوية المشاكل، خاصة بعد انقضاء المدة التي منحوها لمصالح عمار تو، للنظر في مطالبهم المشروعة، وأوضح ممثل الناقلين، أن المصالح الوصية تمارس سياسة الهروب إلى الأمام تجاه مطالب الشريك الإجتماعي وفي نفس السياق؛ كشف رئيس الفيدرالية الوطنية للناقلين الخواص، أنّه سبق إعطاء مهلة ٠١ أيام لوزارة النقل، كحد أقصى من أجل الإستجابة للمطالب التي قاموا برفعها مؤخرا، والتي خرجوا بها عقب الإجتماع الذي عقد بحضور الأمين العام للإتحاد الوطني للتجار والحرفيين صالح صويلح، وكذا ممثلو الإتحادية الوطنية لمدارس السياقية والفيدرالية الوطنية لسائقي سيارات الأجرة. وأضاف بوشريط؛ أن الإجتماع الذي عقد أسفر عن جملة مطالب سيتم رفعها لوزير النقل عمار تو، بعدما سلمت نسخة منها لرئيس الإتحاد الوطني للتجار والحرفيين الجزائريين، بصفته المشرف العام للفيدرالية الوطنية للناقلين العموميين، مشيرا إلى أن هذه المطالب من شأنها إيجاد حلول للمشاكل التي يتخبط فيها القطاع. وأضاف بوشريط؛ أن هذه المطالب تتمحور في مجملها حول ضرورة توحيد تسعيرة النقل بين الناقلين الخواص والشركات العمومية، تجنبا للفوضى، خاصة أمام الضغوطات التي تتلقاها الفيدرالية من قبل القاعدة، مطالبين بإعادة النظر في التسعيرة، خصوصا وأن الوزارة الوصية أقرت بزيادة بلغت 15 دينار للناقلين العموميين الناشطين على مستوى النقل الريفي والحضري.

زيادات بـ 5 دنانير في تسعيرة النقل الحضري بالعاصمة

أقدم أمس الناقلون الخواص الناشطون على مستوى خطوط النقل الحضري بالعاصمة، من الرفع من تسعيرة النقل بـ5 نانير، بعد تماطل الوزارة الوصية في الرد على مطلبهم في الزيادة في السعر، بعدما تم رفع ثمن التذكرة في مؤسسة النقل الحضري المملوكة للقطاع العام. وفي هذا الشّأن أكدّ محمد بلال رئيس الإتحادية الوطنية للناقلين في اتصال معالنهار؛ أنّ أصحاب حافلات نقل المسافرين ملّوا من تماطل الوزارة في الرد على طلبهم في الزيادة في التسعيرة، بعد قيام مؤسسة النقل الحضري بالرفع من التسعيرة منذ 6 أشهر، وفي نفس السياق أفاد ممثل الناقلين أنهم تقدموا بجملة من الطلبات إلى وزارة النقل والتجارة، على رأسها رفع التسعيرة في خطوط النقل الحضري بنسبة 25 بالمائة، وطالبوا بالمساواة بين القطاعين لتحقيق العدالة الإجتماعية، وفي ذات السياق حمل المتحدث وزارة النقل مسؤولية هذه الزيادات العشوائية، خاصة بعد تصريح وزير النقل بأن الناقلين أحرار في الزيادة إذا حسنوا نوع الخدمات المقدمة للزبون.


التعليقات (5)

  • Youcef

    10 دنانير أما تستهلهاش …!اعطيكم مثال عن النّاقلون الخواص لولاية بجاية مثلا :
    15 دقيقة في موقف الحافلات وعدما تحضر ترى حافلتين أو أكثر لنفس الخط كانها في رالي paris dakar وإذا توقفت احدهم سوف ترى العجب العجاب receveur يجلس مع صاحبته وسائق يشغل راديو بأغاني يستحي المرء أن يسمعها وحده .. وفي heures de pointe ترى بواطة سردين تمشي !!
    ادعو الحكومة الإحياء النقل العمومي

  • بجاوي

    الزيادة إذا حسنوا نوع الخدمات المقدمة للزبون

  • سمير

    الشعب ماعلابالوش يزيدوا والا ينقصوا كاين الشكاره
    المهم الزوالي وحدوا هو االي يخلص فالتالي قولي يرحم بابك كاش مرة شفت واحد مسؤول يركب فالحافلة محال …. وكيما يقولك ما يحس بالجمره غير اللي مشا عليها..
    اللهم اهدي ولاة أمورنا …

  • allez reparer vos bus et on vous donne plus de 5 dinars tu vois tous dans le bus

  • تحيا تو

    والله يامعالي الوزير ان ردك علي هد الطائفة يلزمها غير القزول رآهم كامل كيفكيف كمدارس السياقة السراق حقوق الامتحانات 2000دج والملف ب20000دج وين راهم رايحين

أخبار الجزائر

حديث الشبكة