الهجمات الإرهابية ترعب الأوروبيين قبيل إحتفالات نهاية السنة

الهجمات الإرهابية ترعب الأوروبيين قبيل إحتفالات نهاية السنة

 شددت السلطات في الدول الأوروبية من تدابيرها الأمنية قبل يوم من الإحتفال بدخول العام الجديد خوفا من وقوع عمليات إرهابية.

ففي العاصمة باريس دفعت الشرطة  بحوالي 8 آلاف عنصر من أجل المحافظة على أمن العاصمة التي تشهد توافدا كبيرا للأجانب.

وضعت الشرطة الفرنسية برنامجا لمراقبة مختلف النقاط الحساسة كالشنزليزيه مع فحص ومراقبة كل القادمين الى التراب الفرنسي تفتيش دقيق للسيارات.

وأضاف بيان للشرطة الفرنسية أن الداخلية الفرنسية جندت ما يفوق 90 ألف رجل أمن لضبط الأمن في أنحاء البلاد.

وفي ألمانيا تم تثبيت أجهزة مراقبة من كاميرات وكاشفات ألغام حيث تتيح مراقبة الأوضاع عن كثب و بسرعة فائقة.

أما في بريطانيا وبحسب بيان للشرطة البريطانية فإن لندن عزّزت من أمنها مع نشر رجال شرطة بالزي المدني والرسمي بالأماكن الحساسة.
في روسيا نقلت وسائل الإعلام من مدير جهاز الأمن الفيدرالي الروسي،قوله أنه تم إفشال أعمال إرهابية خلال عيد رأس السنة .

وأشار إلى أن روسيا اتخذت جميع الإحتياطات الأمنية لضمان إحتفالات هادئة في أرجاء البلاد.

وفي إسبانيا عقد العديد من المسؤولين فى مجال مكافحة الإرهاب اجتماعات لبحث كيفية تأمين الشوارع الإسبانية من أي محاولة شن هجمات.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=350584

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة