الهروب من البلاد ليس حلا للخروج من الأزمة''

أكد السيد موسى

 

تواتي مترشح الجبهة الوطنية الجزائرية للانتخابات الرئاسية ل 9 أفريل المقبل اليوم الجمعة بسكيكدة على ”أن الهروب من البلاد ليس هو الحل للخروج من الأزمة”.  و أشار تواتي خلال عمل جواري بولاية سكيكدة جاب من خلاله 4 بلديات و كذا مختلف أحياء مدينة سكيكدة حيث تحادث مع مواطنين إلى أن حزبه يتطلع إلى إيجاد الحلول لانشغالاتهم و ذلك من خلال البرنامج الانتخابي الذي سطرته الجبهة الوطنية الجزائرية.

 و أضاف السيد تواتي أن الجبهة الوطنية الجزائرية تصبو منذ تأسيسها إلى تجسيد ”دولة العدل و العدالة ” و هو الشعار الذي تأسست من أجله هذه التشكيلة السياسية وأنه غايتها الأولى.

 و أكد المترشح أنه ”سيكون وفيا لأخذ انشغالات الشعب بعين الاعتبار في حالة فوزه بالاستحقاق الرئاسي المقبل”. و خلال جولته عبر أحياء مدينة سكيكدة و تبادله أطراف الحديث مع بعض السكان أشار السيد تواتي إلى أن ”الوقت قد حان لإحداث التغيير بدون تردد و إثبات الوجود و جعل الأصوات قوة للتغيير من أجل بناء دولة قوامها العدل وضمان الحقوق الأساسية للمواطن.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة