الوادي.. اللجنة الوزارية ترفع تقريرا أسودا عن العجز  في قطاع الصحة بالمغير

الوادي.. اللجنة الوزارية ترفع تقريرا أسودا عن العجز  في قطاع الصحة بالمغير

أفادت وزارة الصحة، لجنة التفتيش تتكون من مفتشين إثنين ونائب المدير المكلف بمصالح الإستعجالات على مستوى الوزارة، إلى المؤسسة الإستشفائية العمومية بالمغير.

وإلتقت اللجنة الوزارية عدد من المرضى وفعاليات المجتمع المدني، وتخللتها جلسات إستماع مع الطاقم الطبي والشبه الطبي لمعرفة مشاكلهم اليومية .
ووقفت اللجنة على نقائص بالجملة تعيق العمل بذات المؤسسة، من انعدام في الأخصائيين في عدد من الإختصاصات على غرار أمراض القلب والشرايين الذي يتم تحويل المرضى الى العاصمة او باتنة.

بالإضافة إلى إنعدام أخصائي في الأشعة، وكذا عدم وجود أخصائي في جراحة الأعصاب، خاصة مع خطورة نقل المرضى في هذا الإختصاص الحساس.

كما وقفت اللجنة على النقص في إختصاصات الجراحة العامة وكذا جراحة العظام. وتعاني مصلحة التوليد نقص في القابلات اللاتي تغطي قابلة وحيدة فقط لمصلحة، والاستعانة بمساعدي التمريض لتفادي العجز في القابلات، وكذا الممرضين.

ووقفت اللجنة على عدم كفاية في أعوان الأمن والحراسة لتغطية الحراسة.

وطالب فعاليات المجتمع المدني، على ضرورة توفير لجهاز السكانير لتجنب نقل المرضى للوادي وبسكرة، وقلة امكانيات في غرف العمليات الثلاثة الغير مجهزة في مستشفى المغير.

كما أن غرفة الصدمات جداران فارغة لحد كتابة هذه الاسطر، ولا توجد وحدة للانعاش اطلاقا.

وكشف حادث المرور باسطيل بحر الاسبوع والذي خلف 13 قتيلا،  عدم وجود الأوكسجين لتوقف المشروع والاستعانة بقارورات.

إضافة إلى إنعدام سيارة إسعاف طبية مختصة، والنقص في السيارات الإسعارات في ظل التنقلات الطويلة التي تسلكها السيارات المحدودة.

وللتذكير تضم المؤسسة الإستشفائية العمومية بالمغير 13 طبيب أخصائي 16 طبيب عام، و 187 ممرض وممرضة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=762052

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة