الوزير الأول: أرفض رفضا قاطعا إهانة المعلم وتحية تقدير للمعلمة التي فضحت الممارسات القديمة

الوزير الأول: أرفض رفضا قاطعا إهانة المعلم وتحية تقدير للمعلمة التي فضحت الممارسات القديمة

أكد الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم الخميس، رفضه القاطع لإهانة المعلم وهو يدافع عن مستقبل الأبناء.

وغرد جراد على تويتر “أرفض رفضاً قاطعاً إهانة المعلم وهو يدافع عن مستقبل أبنائنا. تحية شكر وتقدير للمعلمة السيدة سيديا مرابط من مدرسة بن زرجب بوهران، التي فضحت الممارسات القديمة”.

وأكد الوزير الأول عبد العزيز جراد أنه سيتم تحديث أثاث المدارس القديمة على مستوى الوطن.

وحيا الوزير الأول بالمناسبة كل المخلصين للجزائر.

رد والي ولاية وهران، مسعود جاري، اليوم الأريعاء، على الفيديو الذي تداولته متلف مواقع التواصل الاجتماعي، حول حادثة إهانة معلمة.

وجاء في البيان” تداولتْ بعض مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للوالي خلال تفقده لظروف الدخول المدرسي ببعض مدارس بلدية وهران.

وأضاف “الفيديو يشير في أحد مقاطعه إلى تدخل الأستاذة الكريمة ر . سيديا بمدرسة بن زرجب أمام والي الولاية”.

وصرحت الأستاذة أثناء عرضها لمختلف الانشغالات بأنّ الطاولات تعود إلى عهد الاستعمار.

وأضاف البيان أن والي الولاية اضطر عند هذا الوصف للتوضيح بصفته ممثلا للدولة.

وقال بأنّهَ وصفٌ غيرُ ملائم وأنه لا يعكسُ لا حقيقةً ولا واقعًا المجهودات التي قامت بها الدولة الجزائرية منذ الاستقلال في جميع القطاعات، وأوّلُها في قطاع التربية الوطنية.

وأضاف “هذا المصطلح يذكرُ الجزائريين والجزائريات بما زرعه النظام الاستعماري من تجيهل وتفقير وأميةٍ وظلمٍ وسلبٍ لكرامة الانسان”.

وأوضح أن والي الولاية ورغم قناعته بوجود نقائص في هذا المجال أراد أنْ يبينَ من خلال موقفه هذا بأنّ رسالة المعلم هي رسالةٌ تعليميةٌ، تربويةً وتوجيهيةٌ للرأي العام.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=908186

التعليقات (2)

  • mouanis

    تحية شكر و تقدير يا معلمتي و تحية شكر لعبد العزيز جراد

  • mouanis

    Bravo les hommes

أخبار الجزائر

حديث الشبكة