الوزير الأول الفرنسي يدشن مسجد الإحسان بباريس

الوزير الأول الفرنسي يدشن مسجد الإحسان بباريس

دشن الوزير الأول الفرنسي فرنسوا فيون أمس

دشن الوزير الأول الفرنسي فرنسوا فيون أمس مسجد الإحسان الجزائري،  بمدينة باريس بحضور حوالي 800 شخصية من بينها وزير الشؤون الدينية الفرنسي في سابقة الأولى من نوعها في تاريخ فرنسا ، حيث تم تحويل عمارة صناعية قديمة اشتراها احد المقاولين الجزائريين منذ عشرين سنة و تحولت بفضل تبرعات المسلمين إلى مسجد يتربع على مساحة 3000 مترا مربعا و يحتوي على مئذنة ،و وجاء هذا التدشين في خضم النقاش الدائر حول البرقع و بأسبوع قبل التصويت على مشروع قانون منع الحجاب لطمأنة المسلمين الفرنسيين على وضعهم داخل البلد .

وفي هذا الصدد تطرق الوزير الأول الفرنسي في كلمته التي ألقاها خلال عملية التدشين حسب ما نقلته الوكالات  إلى وضعية المسلمين الفرنسيين ووضعية الإسلام على العموم الذي يمثل الديانة الثانية في فرنسا بجالية يفوق عددها الخمس ملايين مسلم، كما ظهرت في خطاب الوزير رغبة جلية في تهدئة الجالية المسلمة .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة