الوزير السابق محمد مغلاوي في ذمة الله

الوزير السابق محمد مغلاوي في ذمة الله

شيع، أول

أمس، ببلدية فلفلة بولاية سكيكدة، جثمان المرحوم محمد مغلاوي وزير النقل السابق الذي وافته المنية صبيحة يوم الخميس بالجزائر العاصمة عن عمر يناهز الـ65 عاما إثر مرض عضال.

جثمان الفقيد تم نقله بواسطة طائرة خاصة من العاصمة إلى سكيكدة، أين كان عدد كبير من أهله وأقاربه ومعارفه ومواطنو الولاية وجانب شخصيات وطنية ومسؤولون سامون في الدولة في انتظاره لتشييعه إلى مثواه الأخير.

محمد مغلاوي الذي ولد في سكيكدة في 5 ماي 1944، هو خريج مدرسة التسيير بمونريال المعروفة دوليا، كما أنه شغل منصب مدير الشركة الوطنية للحديد والصلب من سنة 1976 إلى 1981، قبل أن يصبح المدير العام لشركةريالسيدار“.

كما كان المرحوم عضوا بالمجلس الشعبي الوطني ونائبا عن ولاية عنابة من سنة 1987 إلى غاية 1990، قبل أن يعين سنة 1991 وزيرا منتدبا مكلفا بالسكن. كما شغل منصب الوالي العام للجزائر العاصمة سنة 1992 ثم وزيرا للسكن سنة 1993، قبل أن ينتخب نائبا عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي في ولاية سكيكدة سنة 1997.

وغادر الفقيد البرلمان سنة 1999 بعدما كان رئيسا للجنة الدفاع الوطني والمجموعة البرلمانية للتجمع الوطني الديمقراطي، ليلتحق بعدها بالحكومة، حيث عُيّن وزيرا للبريد والاتصالات، ليلتحق فيما بعد بقطاع النقل الذي كان آخر حقيبة وزارية يشرف عليها وتحديدا بين عامي 2004 و2008.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة