الوفاق يسترجع أنفاسه على حساب البليدة

عرف اللقاء بداية قوية من الفريقين، وكانت المبادرة لصالح الزوار

في (د2) عن طريق فتحة بن شادي تجاه حاج عيسي الذي يضيع وجها لوجه، يرد مونسونغ في (د6) بقذفة من 25 م كاد أن يخادع الحارس حجاوي، ليبقي اللعب منحصرا في الوسط إلي غاية (د29) حيث سجلنا أخطر فرصة في هذه المرحلة على إثر مراوغة من المهاجم إزيشال تبعها بقذفة من 20م كاد أن يباغت بها الحارس حجاوي، وفي الدقيقة الأخيرة (د45) فتحة بوسعد تجد رأسية إزيشال الذي ضيع فرصة فتح باب التهديف لينتهي الشوط الأول بالتعادل .

ليسير الشوط الثاني على نفس المنوال، بداية من (د47) قذفة اديكو كادت أن تخادع الحارس طوال، ليرد بلحول في (د49) بفتحة تجد رأسية حميتي التي تصطدم  كرته بالعارضة، وعلي اثر هجوم معاكس في (د57) حيماني أمام شباك شاغرة، لكن طوال يعود ويتصدي للكرة، ليبقي اللعب متكافئا مع تفوق طفيف للفريق السطايفي بفضل خبرة لاعبيه إلى غاية (د84) أين انفرد البديل زياية بالحارس توال وبقذفة صاروخية تمر كرته جانبية.

حديث عن حضور مناجير فريقخيتافيالإسباني لمعاينة إزيشال

في انتظار تأكيد الخبر، علمنا من مصادر مطلعة أن مناجير الفريق الإسبانيخيتافيكان حاضرا بمدرجات ملعب تشاكر بالبليدة، قصد معاينة المهاجم التشادي لاتحاد البليدة إزيشال قبل الدخول معه في محادثات، وهو ما استغله المهاجم ازيشال أين أظهر وجها قويا خاصة أنه كان يعلم أنه تحت المجهر في هذه المواجهة.

آيت جودي أجرى 6 تغييرات، والاستئناف اليوم

أحدث المدرب آيت جودي في مواجهة البارحة، 6 تغييرات مقارنة بالتشكيلة التي واجهت نادي الترجي التونسي، حيث دخل كل من الحارس حجاوي، يخلف، بن شادي، أكساس، أديكو وحيماني مكان فراجي، ديس، رحو، مترف، جديات وزياية، وكان آيت جودي قد أبقي على الثلاثي سوقار، مقني و آيت قاسي في سطيف لحظة التنقل مكتفيا باستدعاء 20 لاعبا. يذكر أن التعداد واصل البقاء في العاصمة على أن يعود صبيحة اليوم ليستأنف التدريبات في الأمسية على الساعة السادسة.

التنقل إلى تونس يترسم يوم 25 أفريل والعودة يوم 28 أفريل

برمجت إدارة وفاق سطيف التنقل إلى تونس لحضور مواجهة العودة من الدور النصف النهائي أمام الترجي التونسي يوم الجمعة 25 أفريل على الساعة الواحدة زوالا، يوما قبل موعد المباراة، وعبر الرحلة الجوية العادية انطلاقا من العاصمة الجزائرية، حيث ستعود التشكيلة مباشرة بعد نهاية لقاء الكأس أمام أهلي البرج يوم 23 أفريل أين تجري التدريبات بصفة عادية على أن يكون التنقل إلى العاصمة يوم 24 والمبيت بفندقهلتونويكون موعد العودة يوم 28 أفريل خاصة بعد أن أجلت الرابطة الوطنية رسميا لقاء مولودية العاصمة.

مخطط التنقل تجاه أنغولا عبر باريس يوم 29 أفريل الأقرب

وعلى عكس التنقل إلى تونس الذي ترسم عبر الرحلة الجوية مثلما ذكرنا أعلاه، لاتزال الإدارة تدرس عدة مقترحات لتحديد المخطط الأنسب لتنقل أنغولا، بعد أن تعذر ضمان طائرة خاصة بسبب التكلفة الباهظة، حيث تدرس حاليا مخطط التنقل عبر العاصمة الفرنسية باريس واقتراح العودة مباشرة من تونس تجاه العاصمة للإقامة يوم 28 أفريل بفندقهلتونوالتنقل منتصف يوم 29 عبر شركة الطيران الفرنسية  تجاه باريس ومنها إلى العاصمة الأنغولية لواندا. يذكر أن موعد لقاء الإياب أمام رياكتيفو يوم 3ماي


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة