الوكيل القضائي :المتهم محترف لأنه سرّب المعلومات بطريقة غير مباشرة وشهادة الشهود تثبت ذلك

الوكيل القضائي :المتهم محترف لأنه سرّب المعلومات بطريقة غير  مباشرة وشهادة الشهود تثبت ذلك

مثل أمس الثلاثاء، أمام هيئة محكمة بئر

 مراد رايس، مستشار وزير الشؤون الدينية والأوقاف، وهو المكلف بالإعلام السابق على مستوى الوزارة لمواجهة تهمة القذف التي طالت شخص الوزير، ليلتمس ممثل الحق العام تغريم المتهم بـ 50 ألف دينار جزائري.

في حين تأسست وزارة الشؤون الدينية طرفا مدنيا حيث ألزمت المتهم بأن يدفع تعويضا ماليا قدره 5 ملايين دينار جزائري بعد أن تأكدت تهمة القذف في حقه، كما طالب الوكيل القضائي للخزينة إلزام المتهم بأن يدفع مبلغ 500 ألف دينار جزائري غرامة نافذة بعد أن أكد في مرافعته على احترافية المتهم الذي حاول تضليل العدالة بعد أن قام بتسريب المعلومات بطريقة غير مباشرة لوسائل الإعلام، قبل أن يفيد أن المتهم قام بتحرير تظلم إداري أرسله لرئيس الحكومة وكذا رئيس الجمهورية وهو التظلم الذي تم تسريبه للصحافة، وعلى ضوء هذا قال المتهم أن القضية مفبركة بدليل أن علاقته بالوزير جد طيبة، وعن التظلم الصادر في 3 فيفري 2008 الذي جاء على شكل أسئلة حول سيارات وقروض مالية منحت لفائدة الإطارات فضلا عن فشل إدارة موسم الحج وكذا مصير أموال زكاة الجزائريين، فقد تنصل المتهم من مسؤوليته مؤكدا أنه لا يمكن الحديث عن التظلم مادام أنه إداري بحت، بيد أن الطرف المدني ذكّر المتهم بتصريحاته خلال مراحل التحقيق والتي صرح من خلالها أن التظلم تم استنساخ نسخة منه من طرف المجلس الإسلامي الأعلى وتسرب للصحافة دون علمه، وعليه أكد الطرف المدني أنه كان على دراية بتسريب التظلم الإداري وأنه لا يمكن إنكار الفعل الذي قام به.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة