اليوم الثالث من الألعاب المتوسطية الرياضيون الجزائريون لم يحصلوا بعد على ميداليات

لم تتحصل الجزائر بعد على ميداليات في منافسات الطبعة الـ 16 لألعاب بيسكارا المتوسطية بعد ثلاثة أيام من المنافسة حتى و إن كان السباح نبيل  كباب قد شارك في نهائي 50 متر سباحة حرة و أعاد للمشاركة الجزائرية مكانتها في هذه الألعاب.

واستطاع السباح الجزائري أمس الأحد  بمسبح المركز الرياضي “لونايدي” لبيسكارا في اختصاص ارتفع مستواه الفني بشكل متميز  من تقديم عرض جيد حيث تمكن أولا من الوصول إلى النهائي و حسن بعدها سرعته بتسجيل 22 ث و 47ج.

وقد بذل السباح الجزائري قصارى جهده لإيجاد طريق بين احسن السباحين العالميين في هذه المنافسة منهم الفرنسيين فريديريك بوسكي (البطل العالمي) و ألان بيرنار (البطل الأولمبي) و الإيطالي فريديريكو بوكيو.

و كان الجزائري دايد سفيان قد تميز قبله بالتأهل إلى نهائي سباق 100 متر سباحة على الصدر حيث تحصل على المركز السادس.

وتأهل لاعبون جزائريون آخرون أمس الأحد إلى الدور الموالي أمثال لاعب التنس ايدي شالة الذي انتصر على الليبي محمد بوطرطور ب6-0 و 6-2 و الملاكم نوفل وطاح الذي تغلب على السلوفيني روك اوربان ب4-0.

واكتفى الممثل الجزائري الثاني في رفع الأثقال أمير بلحوت في فئة (-77 كغ) بالمرتبة السابعة في الخطف حيث رفع 140 كلغ كما تحصل على المرتبة السادسة في النثر برفع 165 كلغ. و تحصل على الميداليتين الذهبيتين بطل أوروبا و بطل العالم السابق في فئة  الاصاغر الألباني كريمات ايركنمب برفع 156 في الخطف و 193 كلغ في النثر.

وفاز الفريق النسوي لكرة الطائرة في اليوم الثالث للألعاب أمام نظيره الإيطالي حيث قدم عرضا ممتازا خلال أول مباراة له.

من جهته فاز الفريق النسوي الجزائري للتنس في مبارتين أمام اليونان 2-0 (6-0 و 6-2). و في تنس الطاولة استطاع اللاعبين الجزائريين فرض وجودهم مرتين أمام ألبانيا 3-0 و أمام صربيا في غياب هذه الاخيرة.

وسيشهد اليوم الاثنين دخول ست ملاكمين المنافسة و مشاركة خديجة سالمي في الجمباز في المسابقة العامة بالإضافة إلى السباحين نبيل كباب (100 متر- سباحة حرة) و سفيان دايد (200 متر سباحة على الصدر).        


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة