انتهاء إجلاء سكان كفريا والفوعة السورية

انتهاء إجلاء سكان كفريا والفوعة السورية

أفادت “سانا” بانتهاء عملية إجلاء المدنيين، وخروج كامل الحافلات بهم من بلدتي كفريا والفوعة شمال إدلب.

باتجاه ريف حلب الجنوبي، تنفيذا لاتفاق تحرير الآلاف من المدنيين المحاصرين هناك.

وخرجت جميع الحافلات من كفريا والفوعة بعد وصول حافلات أخرى تقل معتقلي المسلحين.

الذين تم الإفراج عنهم من الجيش السوري إلى معبر العيس في ريف حلب الجنوبي.

39 حافلة هي الدفعة الأولى من الحافلات التي تقل أهالي كفريا والفوعة وصلت إلى معبر “الحاضر- العيس” في ريف حلب.

وذكرت “سانا” أنه وصلت فجر اليوم الخميس إلى ممر تلة العيس بريف حلب الجنوبي.

سيارات إسعاف تابعة للهلال الأحمر العربي السوري من بلدتي كفريا والفوعة.

تقل 13 حالة إنسانية مع مرافقيها، حيث تم نقلها إلى مستشفيات حلب للعلاج.

ومن المقرر أن تصل خلال الساعات القادمة كامل حافلات الأهالي المحاصرين من بلدتي كفريا والفوعة إلى ممر تلة العيس.

على أن يتم تحرير من تبقى من مختطفي قرية اشتبرق الذين يرتهنهم الإرهابيون منذ 2015.

إثر مجزرة قرية اشتبرق التي قتل خلالها ما يقارب مئتي مدني ونزح المئات منهم باتجاه المناطق الآمنة.

وتعرضت بلدتا كفريا والفوعة على مدار السنوات الثلاث الماضية لعشرات الهجمات الإرهابية بالسيارات المفخخة والقصف.

مما تسبب بمقتل وجرح المئات من أهاليهما وتدمير البنى التحتية والخدمية فيهما من مراكز صحية ومدارس وشبكات مياه وكهرباء.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة