انخفاض في أسعار الخضر بنسبة 25 بالمائة وتنبؤات بوصولها الى أسعار دنيا

انخفاض في أسعار الخضر بنسبة 25 بالمائة وتنبؤات بوصولها الى أسعار دنيا

أكدت وزارة

الفلاحة انخفاض أسعار الخضر بنسب متفاوتة وصلت الى 25 بالمائة خلال الفترة الأخيرة نتيجة دخول الإنتاج الموسمي الى الأسواق، وأوضح جمال برشيش المكلف بالإعلام و الاتصال بوزارة الفلاحة و التنمية الريفية أن هذا الانخفاض المحسوس يعود أساسا إلى وفرة المحاصيل الفلاحية الموسمية بمختلف أنواعها بكميات كبيرة على مستوى الأسواق وبأسعار جد معقولة باعتبار أننا في فترة إنتاج مختلف المواد، وأضاف أن هذا التراجع راجع إلى الظروف المناخية الملائمة التي كانت مصحوبة بأمطار معتبرة عرفتها الجزائر منذ بداية السنة عبر التراب الوطني،إلى جانب الإجراءات الهامة و الآليات الجديدة التي استفاد منها القطاع في إطار سياسة تجديد الاقتصاد الفلاحي و الريفي. وأشار برشيش الى انخفاض أسعار العديد من المحاصيل ذات الاستهلاك الواسع بنسب متفاوتة وصلت إلى 25 بالمائة على غرار الطماطم و الفاصولياء الخضراء، إلى جانب انخفاض أسعار الكوسة ”القرعة” بنسبة 19 بالمائة، و أسعار الخس بـ 18 بالمائة، مضيفا أن أسعار الفلفل الحلو و الجلبانة حققت بدورها انخفاضا بنسبة 16 في المائة و البطاطا ب 15 بالمائة.

وعزا برشيش في بيان صحفي تلقته ”النهار” تراجع الأسعار الى توجيه الشعب الفلاحية نحو المهنية، ودخول الإنتاج الموسمي إلى الأسواق، الى جانب استفادة الفلاحين ومختلف الفاعلين في القطاع من المساعدات و التحفيزات التي وفرتها وزارة الفلاحة، وكذا المتابعة التقنية التي قامت بها المعاهد التقنية للوقاية من الأمراض، زيادة على النصائح المقدمة للفلاحين لضمان إنتاج جيد وعودة الفلاحين إلى نشاطهم الأصلي

وتنبأ برشيش بانخفاض أكبر في أسعار هذه المواد بالنظر الى أن الموسم لا يزال في بدايته ما يعني أن المحاصيل الفلاحية بمختلف أنواعها ستعرف أسعارها المزيد من الانخفاض في الأيام القادمة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة