ايقاف استيراد الجرارات الأجنبية وإستئناف إنتاجها في جوان الجاري بقسنطينة

ايقاف استيراد الجرارات الأجنبية وإستئناف إنتاجها في جوان الجاري بقسنطينة جرار فلاحي

كشف الرئيس المدير العام لمؤسسة الجرارات الفلاحية بقسنطينة، عبد العزيز بن جامع، عن ايقاف استيراد الجرارات الأجنبية.مُرحبا بقرار السلطات العليا بإيقاف استيرادها، ومعتبرا بأن هذه خطوة مهمة في حماية المنتوج الصناعي المحلي.

وفي تصريح للإذاعة الجزائرية، أعلن بن جامع، عن استئناف الانتاج عبر المركب، بداية من شهر جوان الجاري بصفة تدريجية و بطاقة انتاج تقدر بـ500 جرار سنويا.موضحا بأن هذا القرار سيساهم في تخفيف الأزمة المالية الصعبة التي يواجهها المركب منذ سنوات، بسبب المنافسة مع الجرار الأجنبي الذي اكتسح السوق الجزائرية بدء من سنة 2016.

وأشار ذات المتحدث، إلى إن فتح الأبواب أمام الاستيراد تزامن مع وقف الدعم المقدم للفلاح الجزائري من قبل الحكومة لشراء الجرار المنتج محليا.وهو الدعم المقدر بنسبة 35 بالمائة.

واعتبر بن جامع، إن مركب الجرارات بقسنطينة من المكاسب التي تحققت في المجال الصناعي في سبعينيات القرن الماضي.مضيفا إن المركب، ساهم في تغطية حاجيات الفلاحة الوطنية من الجرارات بنسبة 95 بالمائة.

وكشف ذات المسؤول، أن الحكومة عملت على إعادة تأهيل القدرات الصناعية للمركبة بدء من سنة 2014 ومنحته قروضا طويلة المدى.كما سمحت الشراكة المبرمة مع الأميركيين إلى رفع طاقة الانتاج إلى حدود 5000 جرار سنويا.

وأشار ذات المتحدث، إلى أن قرار وقف الدعم الموجه للفلاحين وفتح الأسواق أمام الجرارات الأجنبية بدءا من سنة 2016 ألحق خسائر كبيرة بالمركب، مما تسبب في التوقف التام عن الانتاج عام 2019.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1003882

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة