باريس تستدعي السفير الإسرائيلي احتجاجا على توقيف وفد أوروبي و اطلاق طلقات تحذيرية عليه

باريس تستدعي السفير الإسرائيلي احتجاجا على توقيف وفد أوروبي و اطلاق طلقات تحذيرية عليه

استدعت وزارة الخارجية الفرنسية اليوم الأربعاء السفير الإسرائيلي في باريس للاحتجاج على توقيف القوات الإسرائيلية دبلوماسيين أوروبيين لفترة طويلة عند أحد المعابر بين قطاع غزة وإسرائيل وإطلاقها طلقات تحذيرية باتجاه موكبهم، وفقا لما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الفرنسية إريك شوفالييه أن الجيش الإسرائيلي أوقف موكبا يقل القنصل العام الفرنسي في القدس آلان ريمي ودبلوماسيين أوروبيين عند معبر إيريز لست ساعات عندما كانوا يحاولون مغادرة قطاع غزة والعودة إلى القدس، مشيرا إلى أن الوفد كان قد توجه إلى غزة يوم الاثنين الماضي لتقييم الوضع ولاسيما فتح نقاط العبور وتفقد المشاريع التي تمولها باريس.

وقال شوفالييه إن بلاده استدعت السفير الإسرائيلي دانيال شيك للاحتجاج والاستفسار حول الحادث الذي وصفه بأنه غير المقبول. ولم تكشف الخارجية الفرنسية عن أي تفاصيل أخرى حول استدعاء شيك.

يذكر أن هذه هي ثاني مرة خلال بضعة أيام يتعرض فيها القنصل الفرنسي لحادث مع السلطات الإسرائيلية بعدما منعه حرس الحدود لثلاث ساعات ونصف يوم الجمعة من عبور حاجز في بيت لحم بالضفة الغربية من بغرض التوجه إلى القدس، حسب ما أفادت به القنصلية الفرنسية لدى إسرائيل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة