بالاك يعلن نفسه قائدا للمنتخب ويعيد لام الى وضعه السابق قبل المونديال

بالاك يعلن نفسه قائدا للمنتخب ويعيد لام الى وضعه السابق قبل المونديال

أعلن صانع العاب المنتخب الألماني لكرة

القدم ميكايل بالاك اليوم الأربعاء خلال تقديمه رسميا من قبل ناديه الجديد باير ليفركوزن انه قائد المنتخب معيدا بذلك بديله خلال مونديال 2010 في جنوب افريقيا مدافع بايرن ميونيخ فيليب لام الى وضعه السابق.

وقال بالاك (33 عاما) الذي حرمته الاصابة من المشاركة في جنوب افريقيا فحمل لام شارة القائد، “انا قائد المنتخب. فيليب لام طالب بأمر ما في لحظة غير مواتية. لقد كنت مصابا ولم استطع الدفاع عن نفسي”.

وكان لام (26 عاما) صرح خلال المونديال انه لا ينوي التخلي من تلقاء نفسه عن شارة القائد التي حملها بالاك منذ 2004 وأضاف بالاك العائد لمدة عامين من تشلسي الانكليزي الى النادي الألماني الذي ترعرع فيه، “هناك تراتبية وتدرجات، وسأتحدث مع لام في هذا الموضوع” وكان لاعب الوسط وصانع الالعاب الثاني باستيان شفاينشتايغر، زميل لام في فريق بايرن ميونيخ البافاري، صب الزيت على النار عندما اعتبر ان بالاك هو قائد المنتخب.

وقال شفاينشتايغر في تصريح نشرته صحيفة دي فيلت الأحد الماضي “بالنسبة الي، بالاك هو القائد، ولام شغل هذا المنصب لان ميكايل مصاب” وقد أصيب بالاك (98 مباراة دولية) قبل ساعات من توجه المنتخب الى المعسكر الاستعدادي وحرمت الاصابة من خوض المونديال الثالث في مسيرته.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة